انتحار سيدة في دير الزور بعد اكتشافها خيانة زوجها لها

انتحار سيدة في دير الزور بعد اكتشافها خيانة زوجها لها
أخبار | 23 يناير 2020
 

انتحرت سيدة سورية في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، بعد اكتشاف خيانة زوجها لها.


 وذكرت وزارة الداخلية التابعة للنظام السوري، أمس الأربعاء، أنّه تبيّن بالتحقيق أنّ السيدة (أ. ع) تناولت كميات كبيرة من أدويتها الخاصة بمرض السكري والضغط، بهدف الانتحار، بعد اكتشافها وجود علاقة غرامية بين زوجها وابنة خالها.

وتم نقل السيدة إلى مستشفى الحماد الخاص في الميادين، الذي أعلم وزارة الداخلية عن وفاتها بسبب تسمم دوائي.
 
وخلال التحقيق اعترف زوج السيدة بوجود علاقة بينه وبين سيدة أخرى، وأنّ اكتشاف زوجته لخيانته أدى إلى خلاف عائلي بينهما.
 
اقرأ أيضاً: ومن الحب ما قتل... جريمة جديدة في السويداء
 
وتزداد حالات الانتحار في سوريا لأسباب مختلفة منها تردي الواقع المعيشي أو أمراض نفسية بسبب الحرب، وغيرها الكثير. حيث انتحرت امرأة  في مدينة السويداء شهر تشرين الأول الماضي، على خلفية قتل أحد أقاربها لعشيقها الذي تقيم معه في المنزل نفسه، بعلاقة غير رسمية، بحسب ما أوردت شبكة إخبارية محلية في السويداء.
 
"الهيئة العامة للطب الشرعي" سجّلت 59 حالة انتحار منها 27 امرأة، في عموم سوريا باستثناء مدن دير الزور والرقة وإدلب والحسكة، خلال النصف الأول من العام الفائت، حسب تقرير نشر في شهر تموز الماضي.
 
وأوضح المدير العام لهيئة الطب الشرعي في سوريا، زاهر حجو، أنه سجلت 5 حالات انتحار في كل من السويداء وطرطوس، و14 حالة في ريف دمشق، وفي حمص 9 حالات، وحلب 8 حالات، وفي اللاذقية 4 حالات، وفي كل من دمشق ودرعا حالتين فقط.
 
المدير العام للهيئة العامة في مشفى ابن خلدون للأمراض النفسية والعقلية في حلب،بسام حايك، كشف في وقت سابق من العام الماضي عن إنقاذ 99 حالة انتحار من أصل 100 حالة أسبوعياً، إضافة إلى وجود أطفال لا تتجاوز أعمارهم الـ 7 سنوات يتحدثون عن الموت بشكل روتيني.وفق صحيفة "الوطن" المحلية.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق