أكثر من ثلاثة ملايين طفل لاجئ في العالم محرومون من المدارس!

أكثر من ثلاثة ملايين طفل لاجئ في العالم محرومون من المدارس!

تقارير | 15 09 2016

حذرت مفوضية الأمم المتحدة للاجئين اليوم الخميس، من أن أكثر من نصف الأطفال والمراهقين اللاجئين في العالم، أي ما يقارب 3,7 ملايين طفل من أصل ستة ملايين، محرومون من التعليم في المدارس، بينهم 900 ألف لاجئ سوري، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية أ ف ب. 

وقالت المفوضية في تقرير، إن من أصل ستة ملايين لاجئ في سن الدراسة حول العالم، 1.75 مليوناً لا يقصدون مدارس ابتدائية، بينما 1.95 مليوناً لا يحصلون على التعليم الثانوي، موضحةً أن عددَ السوريين اللاجئين منهم، بلغ 900 ألف لاجئ. 

وصرح مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الإيطالي "فيليبو غراندي" في بيان، "إنها أزمة بالنسبة إلى ملايين الأطفال اللاجئين". وتابع غراندي "تعليم اللاجئين يتعرض لإهمال شديد"، داعياً قادة دول العالم إلى تشجيع تعليم هؤلاء الأطفال". 

ولفت غراندي إلى أنه "وبينما تدرس الأسرة الدولية السبل الأفضل لمواجهة أزمة اللاجئين، علينا التفكير أبعد من حاجات البقاء". وأن "التعليم يتيح للاجئين بناء مستقبل إيجابي في البلد الذي يستقبلهم وفي بلدهم الأصلي بعد عودتهم إليه".

وتستضيف الأمم المتحدة في 19 أيلول الحالي في نيويورك، القمة الأولى حول اللاجئين والمهاجرين يليها في اليوم التالي مؤتمرٌ للدول المانحة يترأسه الرئيس الأميركي باراك اوباما.

أماكن توزع اللاجئين المحرومين من التعليم.

وبحسب التقرير، يقيم أكثر من نصف 3,7 ملايين طفل ومراهق لاجئ محرومين من التعليم في سبع دول هي "لبنان وتركيا وباكستان وتشاد وجمهورية الكونغو الديموقراطية واثيوبيا وكينيا"، وهم محرومون من التعليم.

وأشارت المفوضية الى أنّ تركيا التي تستقبل أكثر من 2.7 ملايين لاجئ سوري عاجزة عن تأمين التعليم لأكثر من 39% من اللاجئين في سن الدراسة، وفي لبنان النسبة تقارب 40%، بينما يحصل 70% تقريبا من اللاجئين الصغار على التعليم في مدارس ابتدائية او ثانوية.

وتقول المفوضية العليا لشؤون اللاجئين إن عدد الأطفال والمراهقين في سن الدراسة من اللاجئين والمهاجرين ظل مستقراً نسبياً خلال العقد الأول من القرن الحالي وقارب 3,5 ملايين نسمة. لكن ومنذ العام 2011 هذا العدد في تزايد مستمر بوتيرة 600 ألف شخص سنوياً. 

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض