كتب رياض نعسان آغا.. هل بدأت الخطة «ب» في سوريا؟

كتب رياض نعسان آغا.. هل بدأت الخطة «ب» في سوريا؟

حلقات | 22 07 2016

يبدأ رياض نعسان آغا مقاله بالتقليل من احتمالية وجود للخطة باء في سوريا رغم كثرة الحديث عنها، وتحديد موعدها في شهر أغسطس القادم، اذ ان حالة الغموض التي رافقت اتفاق الولايات المتحدة وروسيا الأخير وعرضه على الاتحاد الأوروبي يعيد إلى الأذهان ما قيل عنها.

يتابع نعسان آغا كشفت الأحداث المأساوية ملامح الخطة المفترضة و ما حدث من مجازر مريعة في منبج ثم في الأتارب، وبعدهما إدلب

تبدو «جبهة النصرة» مصرّة على ارتباطها بـ«القاعدة» رغم كل النصائح التي وجهت إليها كيلا تكون إدلب هدفاً لعمليات التحالف الدولي، وسبباً في تعرض مئات الآلاف من المواطنين للخطر ممن يسكنون في هذه المحافظة

بالتوازي مع ذلك يرتاب السوريون في أن تنظيم «داعش» صناعة خارجية محضة هدفها تشويه صورة الإسلام وتقديمه دين عنف وقتل ورعب وإرهاب، كما يرتابون في الصمت الدولي على نمو هذه «الدولة» السنية الدينية المزعومة التي تحارب أهل السنة أكثر مما تحارب سواهم

يبين ايضاالكاتب توجيه  الهيئة العليا للمفاوضات رسالة إلى بان كيمون للمطالبة  بالتدخل الدولي لحماية المدنيين، فهم الذين يشعرون أنهم مهددون بالإبادة، وإذا كان بوسع المقاتلين أن يلجؤوا إلى الجبال المحيطة وإلى مواقع يأمنون فيها فإن سكان المدن والأرياف سيكونون هم الأهداف العسكرية كما حدث ويحدث كل يوم.  

ولئن كان الاتفاق الروسي الأميركي يبشر السوريين بجدية بدء مفاوضات تفضي إلى هيئة حكم انتقالي وبنهاية دور الأسد في المستقبل فإن الدم الذي ستغرق فيه سوريا تحت يافطة مكافحة الإرهاب لن يسمح للمفاوضات بأن تستمر لأنها تحتاج إلى بيئة شعبية داعمة، ولن يتحقق ذلك مع هدير الطائرات وأصوات الانفجارات ورائحة الجثث المتراكمة تحت الأنقاض، وهذا ما يعرفه النظام وحلفاؤه حيث يصعدون هجماتهم على المواطنين مع بدء كل جولة تفاوضية لإفشالها.  

 وربما تكون الولايات المتحدة تريد إنجازاً سريعاً بالقضاء على الإرهاب في سوريا قبل رحيل أوباما، ولكن الثمن الذي سيدفعه الشعب السوري سيكون باهظاً وسرعان ما سيتحول عالمياً إلى إدانة دولية لإبادة ممنهجة سيكون ضحاياها أهل السنة بالضرورة.

وفي صحف اليوم أيضاً: كتب صادق عبد الرحمن في موقع الجمهورية "الطريق إلى الكاستيلو"، ومن صحيفة التايمز، كتب مايكل إيفانز "المعارضة السورية تقطع علاقتها بالقاعدة".

 

 

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض