أعادت رعب زلزال شباط.. سوريون لروزنة: هكذا مرت ثواني هزة اليوم

أعادت رعب زلزال شباط.. سوريون لروزنة: هكذا مرت ثواني هزة اليوم

تقارير وتحقيقات | 14 02 2024

نور الدين الإسماعيل

لم تكد تمضي أيام على الذكرى الأولى لزلزال 6 شباط، حتى أعادت هزة (متوسطة)، اليوم الأربعاء، حالة الخوف والرعب إلى نفوس السوريين في مناطق مختلفة من شمالي غربي سوريا، وجنوبي تركيا.

وسجل "المرصد الوطني لرصد الزلزال" التابع لحكومة دمشق، هزتين أرضيّتين، قدر شدة الأخيرة منهما بـ 4.3 على مقياس ريختر، مركزها شمال شرق اللاذقية 40 كم، بين قريتي عالية والبيضاء، وذلك في تمام الساعة 11،56 صباحاً.

وكشف "المرصد" عن تعرض منطقة لواء اسكندرون، شمال غرب إدلب بـ 57 كم، لهزة أرضية شدتها 3،2 على مقياس ريختر، قبل ساعة من الهزة الثانية، في تمام الساعة 10،56 صباحاً.

"هزة.. يا لطيف"!

الهزة الأقوى التي رصدها "مرصد الزلازل" بشدة 4،3، وقد لا تكون بالقيمة الكبيرة التي تدعو للخوف أو الرعب، إلا أن عوامل عديدة جعلها تثير الخوف في نفوس الذين شعروا بها.

اقرأ أيضاً: الرابعة وسبع عشرة دقيقة فجراً بتوقيت الموت.. عامٌ على لحظات لن تنسى

في تلك اللحظة من وقوع الهزة كان رامي الذي يعيش في شقة بالطابق الرابع بمدينة إدلب يتناول الفطور مع عائلته، حين بدأت الأرض تهتز لبضع ثوانٍ تحتهم.

يقول رامي لروزنة: "لحظات قصيرة عادت الذاكرة بنا إلى زلزال 6 شباط، وحالة الرعب والدمار التي خلفها، فهممت بالتقاط الصغير على الفور، وصرخت: هزة.. يا لطيف قوموا".

يضيف الشاب السوري بأنه توقف عند باب المنزل مع هدوء الأرض وانتهاء الهزة، إلا أن حالة الرعب ما زالت موجودة خوفاً من تجددها بشدات أكبر، وفق قوله.

"العالم صارت بالشارع"

مركز الهزة الذي يتوسط الجبال الفاصلة بين محافظتي إدلب واللاذقية والذكرى الأليمة لزلزال 6 شباط التي تقاسمتها المحافظتان، جعل الأهالي في مدينة اللاذقية يعيشون نفس المشاعر والتخوفات التي عاشها الأهالي في إدلب.

وعبّر زياد (اسم مستعار) الذي يعيش في مدينة اللاذقية عن إحساسه بالرعب لحظة حدوث الهزة، قائلاً لروزنة: "إحساس مرعب لدرجة أني صرت برا البيت بثواني".

ذاكرة الخطر وعلاقتها باضطرابات خلفها الزلزال .. نصائح لتفريغها 

وتقول لمياء (اسم مستعار) التي تعيش في مركز المدينة إن الأهالي في المدينة شعروا بالهزة، وفي أول رد فعل نزل عدد منهم إلى الشوارع على عجالة، بينما لم يتمكن آخرون من ذلك بسبب ضيق الوقت، وقصر مدة الهزة.

وأشارت السيدة لنا، إلى أن فعاليات وأنشطة مختلفة في المدينة توقفت بمجرد حدوث الهزة، حيث هرع عدد من الأهالي لاصطحاب أطفالهم من المدارس والمعاهد خوفاً من تجددها.

لاجئون سوريون يعيشون في ولاية هاتاي التركية عبروا لروزنة عن شعورهم بالرعب أثناء حدوث الهزة، حيث قالت ليلى: "كنت نائمةً واستيقظت بسبب الهزة، لكن الحمد لله جرت الأمور بخير".

وعلى مسافة أبعد، في محافظة طرطوس، أخبرتنا رشيدة (اسم مستعار) بأنها لم تشعر بالهزة لكن تداول الخبر على وسائل التواصل الاجتماعي ولّد لديها شعوراً بالخوف.

الذكرى الأولى

في السادس من شباط الماضي أحيا سوريون ومنظمات وجمعيات إنسانية الذكرى الأولى للزلزال، مستذكرين الضحايا الذين فقدوهم ليلة الزلزال، وما نتج عنه من آثار نفسية واقتصادية مازال كثيرون يعانون منها حتى اليوم.

ووثق فريق "منسقو استجابة سوريا" مقتل 4256 شخصاً وإصابة 11774 في زلزال 6 شباط 2023 في سوريا، كما وصل إلى الداخل السوري 2240 جثماناً لأشخاص قضوا في زلزال تركيا، و67 حالة ضمن المفقودين، إضافة إلى نزوح 311662 شخصاً إلى مناطق أخرى.


ساهم في إعداد المادة: كاتيا داغستاني

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض