بينها "اتصال فيديو جماعي"... فيسبوك يطلق ميزات جديدة يجب معرفتها

بينها "اتصال فيديو جماعي"... فيسبوك يطلق ميزات جديدة يجب معرفتها
تقنية | 06 مايو 2020

أعلن مارك زوكربيرج مؤسس عملاق التواصل الاجتماعي "فيسبوك" عن إطلاق مجموعة ميزات جديدة لـ  "فيسبوك" قريباً، أهمها غرف "ماسنجر" التي تسمح بإجراء محادثات جماعية عبر الفيديو في مكالمة واحدة، للمساهمة في زيادة الدعم النفسي في زمن "كورونا".

 
وقال زوكربيرج في تسجيل مصور على "فيسبوك": إن التحديثات الجديدة تساعد على التواصل بشكل أكبر مع الأشخاص الذين نهتم بهم أثناء التباعد الاجتماعي في ظل جائحة "كورونا".
 
وأوضح أنّ التحديثات مخصّصة للفيديو، وهي تشمل "مكالمات الفيديو، غرف الفيديو، الفيديو المباشر".
 
وسمحت الميزة الجديد بتواجد 50 شخصاً خلال مكالمة فيديو واحدة مفتوحة الوقت، مع توافر الخصوصية والأمان.
 
 
ستان شودنوفسكي، نائب شركة "فيسبوك" قال: "نحن لا نستعرض مكالماتك ولا نستمع إليها ، والشخص الذي ينشئ الغرفة يتحكّم بالأشخاص الذين يريد انضمامهم، وإذا كانت الغرفة مقفلة أو غير مقفلة للضيوف الجدد".
 
كما تتميز تلك الخدمة بخلفيات جديدة لمكالمات "ماسنجر" مدعومة بالذكاء الاصطناعي بزاوية 360 درجة، مثل شاطئ أو شقة فاخرة على البحر، لإعطاء الأشخاص مزيد من الحرية للتعبير عن النفس بدل استخدام شكل محدد، إضافة إلى 14 فلتر جديد للكاميرا، توفر إضاءة لتفتيح الوجه وإعطاء مساحة أكبر، فضلاً عن تأثيرات جديدة للواقع المعزز حتى تتمكن من الاحتفال بأعياد الميلاد مثلاً.
 

ويمكن للمستخدمين بدء مشاركة الغرف على "فيسبوك" من خلال الصفحة الرئيسية والمجموعات، التي يمكن من خلالها  بدء أي نشاط  مثل الاحتفالات، أو ليالي المباريات، أو نوادي الكتب، بمجرد إرسال رابط إلى الأشخاص الذين تريد انضمامهم، حيث يمكنهم الدخول مباشرة عبر الهاتف أو جهاز الكمبيوتر.
 
ويستخدم أكثر من 700 مليون شخص يومياً "ماسنجر فيسبوك" و"واتس آب"  للاتصال في مختلف أنحاء العالم، وتضاعف الاتصال، وفق زوكربيرج، منذ بدء تفشي فيروس "كورونا المستجد" (كوفيد – 19).
 
وتتوفر تلك الميزات الجديدة حاليأ في عدد قليل من البلدان لاختبارها، وفق زوكربيرج، ويتم التخطيط لنشرها عالمياً خلال الأسابيع المقبلة. فضلاً عن التخطيط للسماح بإنشاء غرف على "انستغرام" و"واتس آب".
 
 
وفيما يتعلّق بالبث المباشر، أشار مؤسس "فيسبوك" إلى أنه يتم التخطيط لإضافة شخص آخر إلى الفيديو المباشر الخاص بالشخص.
 
وكانت شركة "فيسبوك" أصدرت مؤخراً رمزا تفاعليًا  "إيموجي" يسمى care  (الرعاية) لإظهار دعم معنوي كبير بالأشخاص ومواساتهم في زمن كورونا.
 
ويأتي إطلاق هذه الخدمات وسط إقبال كبير على برنامج التواصل الاجتماعي "زووم" المصمم ليكون منصة للاجتماعات المخصصة للأعمال، إضافة إلى تطبيقات أخرى تقدم خدمات الاتصال عبر الفيديو للأشخاص لمساعدتهم على التواصل بشكل أفضل خلال فترة الحجر المنزلي.
 
 
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق