الصحة بدمشق تعلن وصول الدفعة الأولى من لقاحات كورونا

لقاح كورونا - forbes
لقاح كورونا - forbes

صحة | 22 أبريل 2021 | إيمان حمراوي

أعلنت وزارة الصحة بدمشق، اليوم الخميس، تسلّم الدفعة الأولى من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد، من مبادرة اللقاحات العالمية "كوفاكس"، وذلك بعد يوم من وصول الدفعة الأولى من لقاح كورونا، عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.


وتتكون الدفعة الأولى من 203 آلاف جرعة، وفق ما نقلت صحيفة (الوطن) المحلية، عن وزارة الصحة.
 
 

#فيديو - #مباشر || #وزير_الصحة الدكتور حسن محمد الغباش : سورية تتسلم 203 آلاف جرعة من لقاح كوفيد-19 .

Posted by ‎وزارة الصحة - المكتب الإعلامي‎ on Thursday, April 22, 2021

ودخلت أمس الأربعاء، الدفعة الأولى من لقاح أسترازينيكا البريطاني، عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، وتتكون الشحنة من ثلاثة صناديق تحتوي على ثلاثة وخمسين ألف وثماني مائة جرعة من اللقاح، ضمن قافلة تابعة للأمم المتحدة.

وكان المبعوث البريطاني الخاص إلى سوريا، جونثان غريفز، أعلن في الخامس من شباط أنّ مبادرة "كوفاكس" التابعة لمنظمة الصحة العالمية ستوفر لسوريا أكثر من مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد.

وخصّصت مبادرة "كوفاكس" لسوريا، وفق قائمة البلدان التي ستوزع فيها اللقاحات، مليون و20 ألف جرعة من لقاح "استرازينيكا" المطور من قبل جامعة "اكسفورد" البريطانية لمواجهة فيروس كورونا.

اقرأ أيضاً:إدلب: 1 أيار موعد بدء التلقيح ضد فيروس كورونا 



وتعمل مبادرة "كوفاكس" التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية والمفوضية الأوروبية في نيسان عام 2020 على مواجهة فيروس كورونا، إذ قال مدير قسم مكافحة الأمراض السارية بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية، إيفان هوتن، لقناة "الحرة"، في الـ 26 من الشهر الفائت، إن مبادرة "كوفاكس" سوف توفر ملياري جرعة لقاح للدول الفقيرة.

وكانت ممثلة منظمة الصحة العالمية في سوريا، أكجمال ماغتيمونا، توقعت حصول البلاد على لقاح "أسترازينيكا" لعدم وجود التسهيلات اللازمة للحفاظ على لقاح "فايزر" في تجميد عميق، وقالت إنّ اللقاح حال توزيعه قد يغطي 3 في المئة من السكان في المرحلة الأولى ويمكن أن يستهدف الكوادر الصحية أولاً ومن ثم التوسع لباقي الفئات الأخرى من السكان، وفق ما نقلت وكالة "أسوشيتد برس" الأميركية.

ويبلغ عدد الإصابات الكلية بفيروس كورونا المستجد في مناطق النظام السوري حتى أمس الأربعاء، 21 ألف و584 إصابة بعد تسجيل 151 إصابة جديدة، فيما يبلغ عدد الوفيات الكلية 1483 حالة وفاة بعد تسجيل 15 حالة وفاة.

وكانت حكومة النظام السوري أعلنت في وقت سابق أنّ شهر آذار الفائت سجّل أعلى حصيلة إصابات شهرية بفيروس كورونا منذ بدء تفشي الفيروس شهر آذار عام 2020.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق