اقتربت من الألف... حالات تسمم في معضمية الشام بسبب المياه 

الصورة من الأرشيف - Facebook
الصورة من الأرشيف - Facebook

صحة | 17 أكتوبر 2020 | مالك الحافظ

ذكرت صفحات إخبارية محلية على موقع "فيسبوك" تسجيل 700 حالة تسمم في مدينة معضمية الشام؛ بسبب اختلاط مياه الصرف الصحي بمياه الشرب.


وأشارت إلى أن العدد الكبير للإصابات خلال يومين، يعود إلى التقنين المتبع في توصيل المياه داخل أحياء مدينة المعضمية التابعة لمحافظة ريف دمشق.

في حين أشارت وكالة "سانا" إلى أن معضمية الشام شهدت في الساعات الماضية تسجيل 700 حالة إسهال للمدنيين القاطنين فيها.

وقال مدير صحة ريف دمشق، ياسين نعنوس للوكالة إنه يجرى العمل على تحليل مياه الشرب، لتحديد الأسباب، وأضاف أن وزارة الصحة كانت قد أرسلت مساء أمس فريق رقابة صحية إلى معضمية الشام، للكشف عن سلامة المياه بالتعاون مع وحدة المياه فيها.

الإصابات ارتفعت بعد وصول المياه الملوثة إلى أحياء المدينة، مشيرة إلى أن قطع المياه عن المدينة لم ينه المشكلة بسبب بقايا المياه الملوثة الموجودة في شبكات المياه والتي ما زالت تسبب بظهور حالات تسمم جديدة، فضلًا عن المياه الملوثة المتبقية في الخزانات.

فيما أفادت صفحة "أخبار المعضمية" بظهور حالات تسمم لأطفال في "معضمية البلد" و "الحي الغربي" من المدينة، صباح اليوم السبت، مشيرة إلى أن تأخر ظهور الحالات عائد لدور المياه الذي وصل اليوم إليها. 

وأضافت الصفحة في منشورها "يأتي دور المياه في البلد ثاني يوم عن دور الأحياء الشرقية والشمالية (التي أصيب سكانها بالتسمم يوم الجمعة)، علما أنه تم إيقاف ضخ المياه عن المعضمية كاملا، ولكن بقايا المياه الموجودة هي السبب". 

يوجد سيارة إسعاف و عيادة متنقلة مع كادر طبي أمام مؤسسة العرين بالإضافة إلى سيارة إسعاف و كادر طبي في مستوصف معضمية...

تم النشر بواسطة ‏أخبار المعضمية دمشق وسوريا‏ في الجمعة، ١٦ أكتوبر ٢٠٢٠

وحذرت الصفحة أهالي المدينة من "شرب المياه الرئيسية لحين إعلانها خالية من أي تلوث".

بدوره، نشر مجلس مدينة المعضمية عبر صفحته على "فيسبوك" تنويه للسكان جاء فيه: "بتوجيه من محافظ ريف دمشق ومجلس مدينة معضمية الشام؛ نرجو من الأخوة المواطنين عدم استخدام المياه إلا للاستعمال المنزلي دون الشرب ريثما يتم التأكد من سلامتها".

وكانت حذّرت مديرية صحة دمشق التابعة لحكومة النظام، جميع أهالي المدينة من استخدام مياه الشرب بعد بلوغ شكاوٍ تفيد بطعم ورائحة كريهة بمياه الشرب في مدينة المعضمية.

وتقع معضمية الشام على بعد ستة كيلومترات إلى الغرب من مدينة دمشق، وتتبع إداريا منطقة داريا، التابعة بدورها لمحافظة ريف دمشق. وتعد المعضمية واحدة من أكبر مدن الريف الغربي، ولها مدخلان رئيسيان: شرقي من جهة دمشق، وغربي من جهة جديدة عرطوز. ووفقا لإحصائية عام 2007، كان يبلغ عدد سكان معضمية الشام حوالي 70 ألف نسمة.

وكانت منطقة وادي بردى التابع أيضًا لمحافظة ريف دمشق، شهدت تسجيل عشرات حالات التسمم الناجمة عن شرب مياه غير صالحة للشرب، في شهر كانون الأول من العام الفائت.

وسجلت في ذلك الوقت قريتي جديدة الشيباني وأشرفية الوادي، نحو 100 حالة من التسمم، (التهاب معوي حاد مصحوب بحالات إقياء وإسهال)، وكان السبب في ذلك الحين ناجمًا عن شرب مياه آبار يشتبه بأنها ملوثة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق