إغلاق مشافي في الشمال السوري بسبب كورونا… وحصيلة الإصابات تتزايد

إغلاق مشافي في الشمال السوري بسبب كورونا… وحصيلة الإصابات تتزايد
صحة | 25 سبتمبر 2020

أعلنت إدارة مشفى "إدلب الجراحي التخصصي"، عن إغلاقها المشفى ليوم واحد، بعد الكشف عن إصابة ثلاثة عاملين في كادرها الطبي بفيروس "كورونا المستجد".


وقال بيان الإدارة المنشور مساء أمس الخميس، بإغلاق المشفى كليًا اليوم الجمعة، بهدف التعقيم. على أن يستأنف العمل يوم غد السبت.

و في سياق متصل، أفاد "مركز أعزاز الإعلامي" عبر صفحته على "فيسبوك"، بأن المشفى الوطني في المدينة أغلق قسم الإسعاف لساعات بعد اكتشاف إصابة بفيروس "كورونا" في القسم، ما استدعى إخلاءه وتعقيمه بشكل كامل، وإعادة فتحه من جديد.

إلى ذلك فقد سجّل "مختبر الترصد الوبائي" مساء أمس، 35 إصابة جديدة بكورونا في مناطق الشمال الغربي من سوريا، و توزعت الإصابات  على مدينة الباب بـ 10 إصابات وإصابتين في أعزاز، وحالة واحدة في مدينة عفرين بريف حلب.

أضيف إليها 22 إصابة في محافظة إدلب، ليصبح العدد بشكل كلي 760 حالة إصابة، فيما تم تسجيل 75 حالات شفاء في المنطقة، ما يرفع عدد حالات الشفاء الكلي 335 حالة، وتوقفت حصيلة الوفيات عند 6 حالات منذ تفشي الوباء.


اقرأ أيضاً: حصيلة جديدة لـ"كورونا"… مناطق الشمال السوري الأقل إصابات


وأما في مناطق سيطرة النظام السوري، فأعلنت وزارة الصحة بدمشق عن تسجيل حالتي وفاة، و42 إصابة جديدة بفيروس "كورونا المستجد".

وأشارت الوزارة عبر صفحتها على "فيسبوك"، يوم أمس الخميس، إلى أن عدد ضحايا الوباء وصل بالمجمل إلى 183 حالة وفاة، و 3966 إصابة.

وقد توزعت حالات الإصابة الجديدة على كل من المحافظات، 10 إصابات في حمص، 8 في حلب، 6 في دمشق ، 6 في درعا، 5 في ريف دمشق ، 5 في طرطوس ، وإصابتان في اللاذقية، أما حالتي الوفاة، فوقعت في كل من حلب و حمص.

و كانت حكومة النظام السوري تسلمت في الفترة الأخيرة، مساعدات طبية من الصين وروسيا والإمارات، تضمنت مواد وتجهيزات طبية وأدوية ومستلزمات وقائية تتعلق بـ "كورونا".


اقرأ أيضاً: في أول أسبوع دراسي.. كورونا بين طلاب مدارس دمشق


بالمقابل سجّلت مناطق "الإدارة الذاتية" الكردية في شمال شرق سوريا، اليوم الجمعة، 16 إصابة جديدة بـ "كورونا"، ليرتفع عدد الإصابات المعلنة هناك إلى 1359 حالة.

وبحسب بيان "هيئة الصحة" التابعة "للإدارة الذاتية" فإنّ عدد الوفيات في الشمال الشرقي ارتفع إلى 59 حالة، مع تسجيل حالات 4 وفاة جديدة فيما أصبحت حصيلة المتعافين 390 مع تسجيل 11 حالة شفاء.

يشار إلى أنّ حصيلة الإصابات المعلنة في كافة المناطق السورية، وصلت إلى 6,085 إصابة، معظمها في مناطق سيطرة النظام، تليها مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" الكردية (شمال شرق سوريا)، ومن ثم مناطق المعارضة في الشمال الغربي من البلاد.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق