7 فوائد مذهلة للعنب… أحدها تأخير علامات الشيخوخة

فواكه العنب
فواكه العنب

صحة | 11 أغسطس 2020 | إيمان حمراوي

العنب أحد الفواكه الصيفية سريعة الهضم، له قيمة غذائية وفوائد كبيرة للأصحاء والمرضى، والكبار والصغار، تصنع منه الحلويات، والمربيات وغيرها، ويعرف باسم "ملك الفاكهة".


وتنصح العديد من الدراسات، بتضمين العنب في النظام الغذائي لاحتوائه على العديد من الخصائص الصحية، وعلى الفيتامينات والمعادن الأساسية مثل فيتامنيات ( أ ، ب6 ، ب 12 ، ج، د، والكالسيوم، والحديد والمغنيسيوم). وفق موقع "Food ndtv".

مفيد لمشاكل الجلد

يحتوي العنب على مادة "ريسفيراترول"، التي تمنع ظهور علامات الشيخوخة، ومشاكل الجلد الأخرى، وذكرت جامعة "كاليفورنيا لوس أنجلوس" (UCLA) في دراسة لها أن مادة "ريسفيراترول" عند دمجها مع دواء حب الشباب الشائع "البنزويل بيروكسايد"، يحارب البكتيريا المسببة لحب الشباب.

يحتوي مضادات أكسدة

يحتوي العنب، على نسبة عالية من المواد المضادة للأكسدة، مثل الكاروتينات والبوليفينول، ما يحمي من الأمراض السرطانية كسرطان القولون والثدي،  كما يساعد في الحفاظ على صحة القلب، وتوجد المواد المضادة للأكسدة بشكل أعلى في البذور والجلد.

اقرأ أيضاً: تجنبي هذه الأطعمة خلال الدورة الشهرية

لصحة العيون

يعزز العنب صحة العيون، ووفق دراسة لجامعة "ميامي" في فلوريدا، فالعنب يحمي الشبكية من الآثار الضارة للإجهاد التأكسدي، وتضمينه في النظام الغذائي يخفض من مستويات البروتينات الالتهابية، ويرفع كميات البروتينات الواقية في شبكية العين، وهي جزء من العين تحتوي على خلايا تستجيب للضوء، وتعرف باسم المستقبلات الضوئية.

غني بالبوتاسيوم

يحتوي كل 100 غرام من العنب على 191 ملغرام من البوتاسيوم، ويعتبر البوتاسيوم جيداً لصحة القلب، حيث توصي جمعية القلب الأميركية "AHA" بزيادة تناول البوتاسيوم مع تقليل الصوديوم من أجل تحسين ضغط الدم، وصحة الأوعية الدموية والقلب.

وبحسب أخصائية أمراض الجهاز الهضمي، روبين شوتكان، ومؤسس "مركز الجهاز الهضمي للنساء" في واشنطن، فإن المعدة المتضخمة تؤدي إلى مشاكل صحية، ويساعد الحد من تناول الملح، والتركيز على الألياف الغنية بالبوتاسيوم في الحصول على معدة مسطحة.

لآلام الركبتين

تناول العنب يومياً يساعد في التخفيف من آلام الركبتين، وفق دراسة لجامعة "تكساس"، وبخاصة الآلام الناتجة عن التهاب المفاصل، وذلك لاحتواء العنب على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، أهمها مادة "البوليفينول"، التي من شأنها أن تحسن حركة المفاصل ومرونتها.

قد يهمك: لتجنب المفاجآت بعد الزواج… يجب إجراء هذه التحاليل الطبية 

مضاد للالتهاب

يحتوي العنب، على أنزيمات لها تأثير مضاد للالتهابات، ما يساعد في الحفاظ على صحة الشرايين، ويعزز من صحة القلب.

وتعمل مادة "الانثوسيانين" الموجودة في العنب على تقليل الالتهاب، كما تقلل خطر الإصابة بأمراض القلب، والسكري، والزهايمر، والسمنة، واضطرابات العين.

يعزز قوة الدماغ

تساعد مادة "ريسفيراترول" في العنب على زيادة تدفق الدم إلى الدماغ، ما يساهم في تسريع الاستجابات العقلية، ووفق دراسات إنه مفيد للذين يعانون من أمراض مرتبطة بالدماغ، مثل "الزهايمر".

وتوصلت دراسة لجامعة "سويسرا"، إلى أن مادة "ريسفيراترول" بإمكانها أن تساعد في إزالة الجذور الحرة، واللويحات، التي تؤثر على الدماغ.

يذكر أن الإنسان كان  يأكل العنب، ويتغذى عليه منذ عصور ما قبل التاريخ، وفق ما توضح الأحافير المكتشفة لبذور العنب وأوراقه، حيث عرف العنب في الحضارات القديمة، ودل على ذلك النقوش والرسومات المكتشفة في سوريا، والعراق، ومصر، واليونان، التي يعود تاريخها إلى 2440 قبل الميلاد تقريباً.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق