ارتفاع إصابات كورونا في شمال سوريا وجنوبها

ارتفاع إصابات كورونا في شمال سوريا وجنوبها
صحة | 15 يوليو 2020 | مالك الحافظ

ارتفع عدد إصابات فيروس "كورونا المستجد" (كوفيد-19)، في الشمال السوري، إلى 8 حالات، بعد تسجيل 3 إصابات جديدة، يوم أمس الثلاثاء.


وذكرت "وحدة تنسيق الدعم" في بيان لها أن مخبر الترصد الوبائي التابع لبرنامج "شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة" سجل 3 إصابات جديدة بالفيروس، ليرتفع العدد إلى 8 إصابات. 

ووفقاً لبيان نشرته الوحدة فإن عدد الحالات التي تم إجراء اختبار لها، يوم الثلاثاء، بلغت 63 حالة، سجلت من خلالها 3 حالات إيجابية، وأشارت إلى أن مجموع الاختبارات التي أجرتها كلها يبلغ 2695 اختبارا لمشتبه بإصابتهم بالفيروس. 


قد يهمك: فيروس كورونا يصل إلى وزارة العدل بدمشق ويسجل إصابتين


وتوزعت الحالات الجديدة بين مدينتي سرمدا والدانا بريف إدلب، ومدينة أعزاز بريف حلب.

وسجلت الخميس الفائت أول حالة إصابة بفيروس "كورونا"، لطبيب عائد من الأراضي التركية قبل قرابة عشرين يوماً، بعد التأكد من الفحوصات التي أجرت له.

وكان فريق "منسقو الاستجابة" وصف الوضع في مخيمات الشمال السوري في ظل انتشار "كورونا" بـ "القنبلة الموقوتة"، إذا ما تم مجابهة "كورونا" من خلال تقديم الدعم الصحي اللازم للحد من انتشار الفيروس. 


الحالات تتزايد 


من ناحيتها، أعلنت وزارة الصحة لدى حكومة النظام السوري يوم أمس الثلاثاء، تسجيل حالتي وفاة و22 إصابة جديدة بالفيروس ما يرفع عدد ضحايا الفيروس إلى 21 وفاة و 439 إصابة.

وقالت الوزارة أنه تم تسجيل 22 إصابة جديدة بـ "كورونا" أنه تم تسجيل حالتي وفاة من الإصابات المسجلة بالفيروس، لافتة إلى شفاء حالتين من الإصابات المسجلة، ما يرفع عدد المتعافين من الفيروس إلى 138 حالة شفاء.

وكانت وزارة الصحة أعلنت يوم الاثنين تسجيل 23 إصابة و3 حالات وفاة بالفيروس، وحذرت من "ارتفاع مؤشر خطر" العدوى بفيروس "كورونا" في سوريا، على خلفية تضاعف عدد الحالات التي أصيبت بهذا الوباء خلال الأسابيع الماضية، مجددة مطالبتها المواطنين بالتقيد بالإجراءات الصحية لمنع تفشي المرض.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق