كورونا: السيدة زينب ثاني المناطق المعزولة في سوريا لهذه الأسباب 

كورونا: السيدة زينب ثاني المناطق المعزولة في سوريا لهذه الأسباب 
أخبار | 03 أبريل 2020
قررت حكومة النظام السوري يوم أمس الخميس عزل منطقة السيدة زينب بريف دمشق، لتكون ثاني المناطق في سوريا التي تشهد حالة عزل بعد بلدة منين يوم الأربعاء الفائت.

وأفادت مصادر لـ "روزنة" أن قرار العزل جاء على خلفية تفشي فيروس "كورونا" في أحد أحياء السيدة زينب، ما دفع النظام لعزلها ككل، وسط أنباء عن دخول فريق تقصي وبائي إلى المنطقة.

اقرأ أيضاً: هذه حقيقة عزل بلدة منين بسبب كورونا  

وتعتبر منطقة السيدة زينب إحدى أكثر المناطق المتوقع تفشي الفيروس بها في محيط العاصمة، وذلك بسبب استقرار عناصر إيرانية فيها فضلاً عن توافد الحجاج الشيعة إليها من العراق وإيران حتى فترة قريبة، حيث منعت دمشق منذ أيام فقط دخول القادمين من إيران والعراق رغم تفشي الفيروس في البلدين منذ أكثر من شهر، كما كانت تعتبر إيران إحدى بؤر فيروس "كورونا" في العالم. 

منظمة الصحة العالمية اعتبرت أن الأوضاع المتعلقة بفيروس كورونا في سوريا "خطيرة"، لأنها تُمثّل قبلة لزيارة المراقد الدينية، وقال ممثل المنظمة في سوريا، نعمه سيد عبد، يوم أمس الخميس، لقناة "روسيا اليوم" إن المنظمة تقيّم الوضع في سوريا بأنه خطير نظرا لسببين، مبينا أن الأول يتمثل في طبيعة الإصابات حيث رصدت كلها تقريبا لدى مواطنين قادمين من الخارج ما يعني أن عددها قد يكون أكبر.

فيما يكمن الثاني في أن سوريا تتميز بـ"خصوصية مهمة جدا كونها تحتضن مرقدين شريفين هما قبلة لعدد كبير من الزوار من دول المنطقة".

وأوضح ممثل المنظمة العالمية أن الحديث يدور عن مقام السيدة زينب ومرقد السيدة رقية في محيط دمشق، وهما قبلة لعديد من الزوار من دول المنطقة التي ظهرت فيها الوباء على نطاق واسع، خاصة إيران، وكذلك العراق ولبنان وباكستان.

وأضاف: "لذلك دخول الفيروس إلى سوريا وارد جدا وهذا الأمر حدث فعلا، وستكون تأثيرات الوباء عالية بالتأكيد نتيجة للظروف الاستثنائية التي يعاني منها البلد منذ أكثر من 9 سنوات".

وكانت وزارة الصحة لدى حكومة النظام قررت يوم الأربعاء، عزل بلدة منين ومنع الدخول والخروج منها حتى إشعار آخر، بسبب استكشاف عدد من الحالات فيها، فضلاً عن أن حالة وفاة من أصل اثنتين في سوريا، كانت تقيم في بلدة منين. 

في الأثناء؛ قررت وزارة الداخلية في حكومة النظام السوري فرض حظر تجول في جميع المحافظات، يومين في كل أسبوع، ضمن إجراءاتها الوقائية للحد من انتشار فيروس “كورونا”.

وتضمّن قرار الوزارة؛ الصادر يوم أمس الخميس، حظر التجول يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع، اعتبارا من الساعة 12 ظهرا حتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي.

وكانت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري، أعلنت يوم الخميس، تسجيل 6 إصابات جديدة بفيروس "كورونا" المستجد ليرتفع العدد إلى 16 إصابة منها حالتي وفاة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق