ترامب يوجه رسالة للنظام السوري يطلب فيها المساعدة

ترامب يوجه رسالة للنظام السوري يطلب فيها المساعدة
أخبار | 20 مارس 2020

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب النظام السوري إلى المساعدة بتأمين خروج صحفي أميركي اختطف في دمشق عام 2012.

 
وقال ترامب في مؤتمر صحافي في البيض الأبيض، أمس الخميس، إن نظام الأسد احتجز الصحافي أوستن تايس، وطلب منه إطلاق سراحه لأسباب إنسانية.
 
وأضاف ترامب مخاطباً النظام السوري: "أرجوكم اعملوا معنا، وسنكون ممتنين لو سمحتم له بالخروج".
 
وأشار ترامب إلى أنه لا يستطيع تأكيد أنّ تايس على قيد الحياة، لكنه يأمل بالإفراج عنه إن كان معتقلاً لدى سلطات النظام السوري.
 
وأردف أنه كتب في الآونة الأخيرة رسالة إلى حكومة النظام جاء فيها: "سوريا نرجو أن تتعاوني معنا".
 
ترامب يوجه رسالة للنظام السوري يطلب فيها المساعدة

 

وظهر تايس آنذاك في تسجيل مصور وهو معصوب العينين، ومحتجزاً لدى جماعة غير معروفة من المسلّحين، ومنذ ذلك الوقت لا توجد عنه أي معلومات رسمية.
 
وأعلنت الولايات المتحدة عام 2018 مكافأة قدرها مليون دولار لمن يقدّم أي معلومات يمكن أن تقود إلى الإفراج عنه.
 
وكانت صحيفة "واشنطن بوست" و"مجموعة ماكلاتشي" الصحفية قالت عام 2012، إن النظام السوري اعتقل الصحفي الأميركي، أوستن تايس، البالغ من العمر 31 عاماً، قرب داريا في ريف دمشق.

اقرأ أيضاً: قمة أردوغان و ثلاثي أوروبا حول سوريا… مُثمرة مع وقف التنفيذ؟ 
 
وعمل تايس مصوراً صحافياً لصالح وكالة "فرانس برس" و" وماكلاتشي نيوز"، و "واشنطن بوست"، و"سي بي إس" وغيرها من وسائل الإعلام، حيث تم اعتقاله في الـ 14 من آب عام 2012. وهو جندي سابق في قوات المارينز.
 
وكان "المركز السوري للحريات الصحفية" في "رابطة الصحفيين السوريين" وثق العام الفائت، 29 حالة اعتقال أو احتجاز أو خطف ضد صحافيين غير سوريين، منذ عام 2011. وفق تقارير إعلامية.
 
وأضاف المركز أنه تم التأكد من مسؤولية النظام السوري عن اعتقال 9 صحافيين، أفرج عن 5 وأبقى على 4 آخرين لأسباب عدة، منها عدم الحصول على إذن لدخول سوريا، أو عدم امتلاك تصريح عمل.
 
وكان طبيب بريطاني توفي في سجون النظام السوري عام 2013، بعد أكثر من عام على اعتقاله في مدينة حلب عندما كان متوجهاً لإسعاف جرحى مدنيين، حيث كان يعمل كمتطوع في مستشفيات ميدانية.
 
وأكدت سلطات النظام السوري وفاة الطبيب البريطاني أثناء الاعتقال، فيما لم تؤكد وزارة الخارجية البريطانية خبر الوفاة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق