استخدامات العلاج الشعبي والعلاج الفيزيائي

استخدامات العلاج الشعبي والعلاج الفيزيائي
استخدامات العلاج الشعبي والعلاج الفيزيائي

صحة | 18 فبراير 2020
آلاء محمد| روزنة
أنواع من العلاجات منتشرة في العالم كالعلاج الفيزيائي ويسمى أيضاً العلاج الطبيعي وهو أحد الطرق الطبية التي تستخدم فيه تمارين وأجهزة معينة تساعد المريض على استعادة قدراته الجسدية وتحسينها.


ويستند العلاج الفيزيائي (الطبيعي) على أساس علمي واختصاصات أكاديمية، وخبرات مهنية سريرية لتشخيص حالة المريض واحتياجاته.

كل حالة مرضية أو إصابة تحتاج لنوع معين من العلاج الفيزيائي لذلك يجب الانتباه إلى ضرورة استشارة الطبيب قبل الذهاب للمعالجين الفيزيائيين المرخصين حصراً.

والعلاج الفيزيائي أحد فروع الطب مدة دراسته 5 سنوات، ويدَرس من خلاله الفيزياء والكيمياء والتشريح، وتتعمق في السنوات الأخيرة لتصل إلى الأدوية والعلاج الفيزيائي وتشخيص الحالات.

وهذا النوع من العلاج مناسب لجميع المرضى بمختلف أعمارهم سواء كانوا أطفالاً أو بالغين أو كباراً في السن، ويفيد العلاج في حال تعرضت إحدى الوظائف الحركية للضرر، من خلال حادث أو مرض أو اضطرابات سلوكية معينة أو تقدم في العمر، و مشاكل الأعصاب والقلب والأوعية الدموية والهيكل العظمي والجهاز التنفسي.

أجهزة وطرق العلاج الفيزيائي:
  • أجهزة خاصة بتمارين الرياضة كأجهزة المشي والركض.
  • اجهزة الموجات الفوق صوتية، وتستخدم في علاج مشاكل الأوتار والعضلات في حالات الإصابات أو التهاب الأوتار وإذابة الجلطات.
  • تحريك المفاصل يتم عبر طرق معينة من خلال تدريبات يعطيها المختص للمريض ويمكنه فيما بعد القيام بها لوحده.
  • الحرارة ويتم من خلالها تسخين الأنسجة السطحية كالجلد والدهون، وتعمل على تحسين الدورة الدموية وتخفف الألم، واستخدام المياه الساخنة والمعدنية لأنها تحتوي على خصائص فيزيائية وكيميائية.
  • العلاج البارد لتقليل حركة الدورة الدموية وتخفيف الألم في الأنسجة التي تعرضت للإصابة، والتخفيف من التورم.
  • التدليك والمساجات في مكان الإصابة يساعد على تخفيف الألم والتشنجات العضلية وتنشيط الدورة الدموية.
  • العلاج بالضوء من خلال الليزر أو صمامات ثنائية باعثة للضوء، وتسليطها على الأنسجة المصابة، حيث تحفز الطاقة المنبعثة الضوء في شفاء الأنسجة المصابة وتخفف الألم بسرعة.


يختلف العلاج الفيزيائي عن العلاج الشعبي أو مايسمى بالطب البديل، والذي يعتبر في كثير من الدول كجزء من عادات الشعوب وتقاليدهم وثقافاتهم والتراكم المعرفي عبر الزمن، ولكن قد يكون لبعض العلاجات الشعبية تأثير إيجابي على المريض، وقد لايكون لها تأثير أبداً أو ربما تعطي نتيجة عسكية، لذلك تمنع العديد من الدول العمل في هذا المجال بدون تراخيص وشهادات خبرة والخضوع لتدريبات خاصة.

ومنظمة الصحة العالمية ترى أن الطب الشعبي هو الطرق والوسائل التي وجدت قبل ظهور الطب العلمي الحديث، وتتضمن المعالجة الصحية الخاصة بتراث مجتمع ما وتنتقل من جيل إلى جيل، وعرّفته أيضاً بأنه مجموعة من المعارف والمهارات والممارسات الصحية القائمة على نظريات ومعتقدات وخبرات أصلية تمتلكها معظم الثقافات بهدف الحفاظ على الصحة الجسدية والنفسية والوقاية من الأمراض وعلاجها.

ومن الطرق المستخدمة في العلاج الشعبي هي استخدام مجموعة من الأعشاب والنباتات للتخلص من الأمراض، وبحسب منظمة الصحية العالمية فإن 80% من سكان العالم يستخدمون هذا النوع من العلاج، و الحجامة والإبر الصينية والتدليك والمساجات والعلاج بالمجال المغناطيسي أو الكهربائي، إضافة لليوغا وأمور كثيرة غيرها، وينصح الأطباء بمراجعتهم قبل الخضوع لهذه العلاجات، لأن هناك مخاطر من ممارسات خاطئة تحت مسمى العلاج الشعبي.
 

الحلقات

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق