"الجمهورية الديمقراطية".. آراء متباينة حول "العقد الاجتماعي" الجديد شرق سوريا

تقارير | 13 12 2023

نور الدين الإسماعيل

أعلنت "الإدارة الذاتية لشمالي شرقي سوريا" المصادقة على "العقد الاجتماعي" الجديد، والذي اعتمد في أهم بنوده اعتبار المنطقة التي تسيطر عليها "إقليماً"، وتغيير اسمها إلى "الإدارة الذاتية الديمقراطية في إقليم شمال وشرق سوريا"، إضافة إلى بنود ونقاط أخرى اعتمدها العقد.


واعتمدت الإدارة الاسم الجديد، والذي اعتبرته "بادرة حسن نية" تجاه السوريين، للتأكيد على أن المنطقة جزء من سوريا، بحسب ما قال نائب الرئاسة المشتركة للمجلس العام في الإدارة الذاتية، ياسر سليمان في مقابلة صحفية.

ويعتبر "العقد الإجتماعي"، على أنه بمثابة دستور ينظم عمل الإدارة سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، كلفت بصياغته وتعديله لجان ممثلة لجميع المواطنين في شمالي شرقي سوريا، وفق ما يصرح به مسؤولون في "حزب الاتحاد الديمقراطي" (المكون الرئيسي في الإدارة الذاتية) و"الإدارة الذاتية".
 

أهم البنود


من أهم النقاط التي ذكرها العقد، عدا تغيير اسم "الإدارة الذاتية"، ورود اسم سوريا بـ"جمهورية سوريا الديمقراطية"، واعتماد اللغات العربية والكردية والسريانية لغات رسمية في المناطق التي تسيطر عليها.

اقرأ أيضاً: اقرأ أيضاً: إضراب لليوم الثاني في أسواق منبج احتجاجاً على سياسة "الإدارة الذاتية"

وذكر العقد أن للإدارة الذاتية علم خاص يرفع إلى جانب العلم السوري، ولها شعارها الخاص الذي ينظم بقانون.

وأكد العقد الاجتماعي على "ضمان حقوق الشعب الكردي" و"السرياني الآشوري" والحقوق الدينية للطائفة الأيزدية، والتمثيل العادل لجميع المكونات، وإلغاء عقوبة الإعدام، وتطوير الاقتصاد المجتمعي للمرأة، وضمان حقوقها، والالتزام العادل بإعلان حقوق الإنسان.

وغيّرت الإدارة، وفق العقد الجديد، صفة الأقاليم السبعة التابعة للإدارة الذاتية، وإطلاق صفة مقاطعات عليها.
 

ثغرات 


لم تمض ساعات على إعلان الإدارة الذاتية التصديق على عقدها الاجتماعي الجديد، حتى بدأت آراء النشطاء والمهتمين بالكشف عن ما وصفوه "ثغرات وسلبيات" في العقد.

تساءلت الصحفية السورية براءة محمد، في حديث لـ"روزنة"، عن أسباب إهمال ذكر حقوق المكون العربي ضمن العقد الاجتماعي، في حين أكد على حقوق المكونين الكردي والآشوري، معتبرة أنها نقطة ضعف فيه.

وانتقدت الصحفية السورية إطلاق اسم "جمهورية سوريا الديمقراطية"، معتبرة أن تلك التسمية منعزلة عن الواقع، مطالبة بأن يكون هناك واقعية أكثر في بنوده.

وأشارت إلى أن العقد طالب بمنع عمالة الأطفال دون الالتزام بتأمين موارد دخل وفرص عمل لذويهم، تضمن إنهاء عمالتهم.
 

"لا يمكن الحكم عليه قبل التطبيق"


قال لـ"روزنة" يحيى، وهو من أهالي مدينة الحسكة إنه لا يمكن الحكم على العقد الاجتماعي الجديد قبل تطبيقه على الأرض، معتبراً أن ما جاء فيه "مُرضٍ إلى حد ما".

وأبدى أيمن، من أهالي المنطقة تفاؤله بالعقد الجديد، وأنه سيؤدي إلى إنهاء النزاعات في المنطقة وسيخلق أجواء إيجابية مستقبلاً.

قد يهمّك: بدايتها اعتقال قيادي في "قوات سوريا الديمقراطية".. اشتباكات شرقي سوريا

ورأى الصحفي السوري جانو شاكر أن العبرة لا تكمن في نصوص الدساتير والعقود والمواثيق العامة بقدر ما تكمن في تطبيقها على الأرض ومدى ملاءمتها لمشكلات وقضايا الناس في المنطقة.

وأشار إلى أنه خلال السنوات السابقة كان هناك مشكلة في الانتقائية بتطبيق القوانين على مستوى شمالي شرقي سوريا، متمنياً أن لا يكون حاضراً في العقد الجديد، وأن يكون نقطة تحول على مستوى المنطقة، وتوسيع هامش الحريات، وزيادة الخدمات بما يضمن الأمن والاستقرار في المنطقة.

ووصف محمد خير، من سكان الحسكة، العقد الاجتماعي بـ"التحديث" حيث تفادى النواقص التي كانت في العقد القديم، ومنها التقسيمات الإدارية للمنطقة، إلى إقليم ومقاطعات، وفق حديثه لـ"روزنة"
 

بعد فترة توتر في المنطقة


يأتي التصديق على العقد الاجتماعي الجديد بعد فترة من التوتر الذي شهدته منطقة شمالي شرقي سوريا، بين عدد من أبناء العشائر العربية و"قوات سوريا الديمقراطية" التي تسيطر على المنطقة.

وبدأت حالة التوتر في شمالي شرقي سوريا، في 27 آب، نتيجة اقتحام قوات سوريا الديمقراطية لعدة قرى وبلدات بريف دير الزور، إثر خلافات مع قائد "مجلس دير الزور العسكري"، أحمد الخبيل، واستدراجه في كمين أدى لاعتقاله.

وأعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" في 6 أيلول، انتهاء الاشتباكات مع مقاتلي العشائر، بعد السيطرة على القرى والبلدات التي سيطر عليها المقاتلون.

يذكر أن "قوات سوريا الديمقراطية" المدعومة من قوات التحالف الدولي، سيطرت بشكل كامل، عام 2019، على مناطق واسعة من محافظات الرقة والحسكة ودير الزور في شمالي شرقي سوريا، بعد معارك دارت بينها وبين "تنظيم الدولة" (داعش).

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض