انفجار بمخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية

انفجار بمخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية

تقارير | 5 05 2017

انفجرت، مساء أمس الخميس، سيارة مفخخة في شمال مخيم الركبان عند سوق الغنم في الريف الشرقي لمحافظة السويداء، مستهدفةً سيارة عسكرية تابعة لـ"جيش سوريا الجديد"، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيون وعسكريون.

واتهمت فصائل المعارضة و"جيش العشائر"، التي تسيطر على المخيم، تنظيم "داعش" والذي يبعد أقل من 25 كلم عن المخيم بالتفجير. وكانت سيارة مفخخة استهدفت ذات الموقع منذ 20 يوماً أثناء خروج رتل تعزيزات تابع لـ"جيش سوريا الجديد" باتجاه معبر التنف خلال المعارك مع التنظيم هناك.

اقرأ أيضاً: الأردن.. اتهام 5 سوريين بتفجيرات مخيم الركبان

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية الأردنية أن ثلاثة من المصابين بتفجير مخيم الركبان، نقلوا إلى المملكة لتلقي العلاج، إذ أن المخيم لا يحتوي على نقطة أو تجهيزات طبية قادرة على التعامل مع الإصابات.

من جهة أخرى، طالبت غرفة عمليات "البنيان المرصوص" في درعا البلد، بتسليم قتلة أحد قيادييها "حسن مسالمة"، والذي قضى خلال اشتباك بين فصيلين معارضين في ريف درعا الغربي.

وحملت غرفة "البنيان المرصوص" فصائل المعارضة المسلحة في الجنوب السوري، مسؤولية ضبط هذه التصرفات وحل النزاعات، مطالبة بـ"وضع آليه لضبط هذه الظاهرة".

وفي سياق منفصل، نفذت قوات "شباب السنة" بالتعاون مع "مديرية آثار درعا الحرة" في مدينه بصرى الأثرية في ريف درعا الشرقي، خلال اليومين الماضيين، حملة تنظيف وترميم للمدرج الأثري  في المدينة.

وتم هذا، بالاعتماد على الكوادر المتطوعة من أبناء المدينة، بهدف الحفاظ على المدرج في ظل عمليات قصف جيش النظام التي تستهدف المدرج بين الحين والآخر.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض