الإدارة الذاتية: وصول أول مجموعة سورية مرحّلة من العراق

الإدارة الذاتية: وصول أول مجموعة سورية مرحّلة من العراق

تقارير وتحقيقات | 17 04 2024

إيمان حمراوي

أعلنت "الإدارة الذاتية" لشمال وشرقي سوريا، اليوم الأربعاء، وصول أول مجموعة سورية مرحّلة من العراق إلى مناطق سيطرتها، في ظل الحملات الأمنية التي بدأتها السلطات العراقية ضد الأجانب، منذ منتصف شهر نيسان الفائت.

وقالت الإدارة في بيان على صفحتها في فيسبوك، إنه "بموجب قرار صادر عن الحكومة العراقية يجري ترحيل السوريين الذين لجؤوا إلى العراق منذ بداية الأزمة السورية".

وأضافت في بيانها: "اليوم وصلت أول مجموعة تمّ ترحيلها من قبل الدولة العراقية، وكون هؤلاء الأشخاص من المناطق التابعة للنظام السوري لذلك تم إدخالهم إلى إقليم شمال وشرق سوريا ليذهبوا فيما بعد إلى مناطقهم ‏الذي كانوا قد هاجروا منها"، دون ذكر عدد المجموعة أو أي تفاصيل إضافية.

وأشارت الإدارة إلى أنّ عملية الترحيل من قبل الحكومة العراقية ستستمر خلال الأيام القادمة، وسيتم العمل على إيصال كل شخص إلى منطقته التي هاجر منها.

اقرأ أيضاً: حملات ضد الأجانب المخالفين في العراق.. وسوريون لروزنة: "الجميع خائف"

حملات مداهمة واعتقالات

ومنذ الـ 17 من نيسان الفائت، بدأت السلطات العراقية باتخاذ إجراءات قانونية مشددة ضد المخالفين لنظام الإقامة، وتوقيف مئات الأجانب، بما فيهم سوريون، خلال حملات مداهمة مكثّفة لأماكن تواجدهم.

يزن شاب سوري مقيم في بغداد، قال لروزنة، إن حملات المداهمة تستهدف بشكل يومي المطاعم والمؤسسات والشركات التي تشغل العمالة الأجنبية، إضافة لأماكن إقامة العمال الأجانب.

وأعلنت وزارة الداخلية العراقية في الـ 18 من الشهر الجاري، القبض على 555 مخالفاً لشروط الإقامة من مختلف الجنسيات في بغداد، وفق وكالة "واع" العراقية.

وناشد سوريون في العراق عبر وسائل التواصل الاجتماعي السلطات العراقية بوقف عمليات الترحيل القسرية، وحذّروا من مخاطرها على حياتهم، وخطورة إعادتهم إلى مناطق النظام السوري.

وانتشر قبل أيام مقطع مصور لشاب سوري يناشد خلاله رئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، لمساعدة السوريين وعدم ترحيلهم من العراق في ظل الحملات الأمنية المشددة.

وكان مدير ديوان وزارة الداخلية العراقي، هيمن ميراني، أكد قبل أسبوع، تعليق إصدار التأشيرات لحاملي جوازات السفر ووثائق السفر السورية اعتباراً من الـ 29 من آذار الفائت، باستثناء حاملي إقامات الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، وأوروبا، حيث يمكنهم الحصول على تأشيرة سياحية لمدة 30 يوماً، بحسب صحيفة "الرافدين".

محمد، شاب سوري، يتنقل ما بين بغداد وأربيل وكركوك بهدف العمل، يرجح في حديثه مع روزنة أن الحملة بدأت بشكل مشدد ضد المخالفين لنظام الإقامة، بعد تعرّض شرطي لإصابة في الـ 16 من الشهر الفائت، خلال تصديه لمحاولة هجوم مسلّح على مسجد في بغداد.

وأعلنت السلطات العراقية، قبل أكثر من أسبوعين، وفاة الشرطي متأثراً بجروحه، إذ أوضحت وزارة الداخلية، أنّ الشرطي أصيب بعد مطاردته مسلحاً باكستاني الجنسية حاول إطلاق النار على المصلين في جامع وسط حي الأعظمية في بغداد، حيث ألقى نفسه على المسلح، ومن ثم جرى اعتقاله.

ويتراوح عدد السوريين في العراق ما بين 300 - 400 ألف سوري، وفق تصريح لسفير النظام السوري لدى العراق، صطام جدعان الدندح، الذي أشار لموقع "أثر برس" مطلع العام الجاري إلى أنّ معظم السوريين الموجودين في العراق دخلوا إليها بطرق غير شرعية.

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض