أربع خطوات لسلامة الأغذية.. احذر إهمالها في المطبخ

أربع خطوات لسلامة الأغذية.. احذر إهمالها في المطبخ

حياة | 14 02 2024

إيمان حمراوي

دون أن ندرك، هناك عادات خاطئة في حياتنا، ولا سيما في المطبخ أثناء طهي الطعام، قد تكون ضّارة بصحتنا، واتباع بعض النصائح خلال وقبل وبعد الطبخ قد يساعد في حمايتك وحماية عائلتك من التسمم الغذائي، مثل التنظيف والطهي.

وقدّم "مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها" (cdc) الأميركي أربع خطوات للحفاظ على سلامة أغذيتنا وبالتالي سلامة صحتنا.

التنظيف.. اغسل يديك والأسطح بشكل متكرّر

يمكن للجراثيم التي تسبب التسمّم الغذائي أن تعيش في العديد من الأماكن وتنتشر في المطبخ، لذا من المهم أن تغسل يديك لمدة 20 ثانية على الأقل بالصابون والمياه قبل وأثناء وبعد إعداد الطعام وقبل الأكل.

اغسل يديك بشكل دائم ولا سيما بعد التعامل مع اللحوم غير المطبوخة أو الدجاج أو الدواجن الأخرى، أو المأكولات البحرية، أو الدقيق أو البيض.

كذلك اغسل أدواتك وألواح التقطيع وأسطح العمل بالمياه الساخنة والصابون بعد تحضير كل وجبة طعام.

ابقها منفصلة

يمكن للحوم النيئة والدجاج وغيرها من الدواجن والمأكولات البحرية والبيض أن تنشر الجراثيم إلى الأطعمة الجاهزة للأكل ما لم تفصلها عن بعضها البعض.

عند التسوق من البقالة، احتفظ باللحوم النيئة والدواجن والمأكولات البحرية وعصائرها بعيداً عن الأطعمة الأخرى.

احتفظ بتلك الأطعمة منفصلة عن جميع الأطعمة الأخرى في الثلاجة، وقم بتخزين اللحوم النيئة والدواجن والمأكولات البحرية بشكل آمن حتى لا تتسرب عصائرها إلى الأطعمة الأخرى.

استخدم لوحاً مخصصاً لتقطيع اللحوم، ولوحاً منفصلاً لتقطيع المنتجات والخبز والأطعمة الأخرى التي لن يتم طهيها.

الدجاج النيئ جاهز للطهي ولا يحتاج إلى غسله أولاً، غسله يمكن أن يؤدي إلى انتشار الجراثيم إلى الأطعمة الأخرى والحوض والمنضدة ويسبب لك المرض.

اقرأ أيضاً: كيف نحافظ على القيمة الغذائية للطعام أثناء الطبخ؟

طبخ الطعام بدرجة حرارة مناسبة

يكون الطعام المطبوخ آمناً عندما ترتفع درجة الحرارة الداخلية بما يكفي لقتل الجراثيم التي يمكن أن تسبب المرض.

الطريقة الوحيدة لمعرفة ما إذا كان الطعام مطبوخاً بشكل آمن هي استخدام مقياس حرارة الطعام.

ولا يمكنك معرفة ما إذا كان الطعام مطبوخاً بشكل آمن عن طريق التحقق من لونه وملمسه، باستثناء المأكولات البحرية.

قطع لحم البقر ولحم العجل ولحم الضأن تحتاج إلى وصولها لدرجة حرارة 145 درجة فهرنهايت، أما الأسماك تحتاج إلى 145 درجة فهرنهايت، أو اطبخها إلى أن يصبح اللحم معتماً ويمكن فصله بسهولة باستخدام شوكة.

اللحوم المفرومة، مثل لحم البقر تحتاج إلى 160 درجة فهرنهايت خلال الطبخ.

جميع الدواجن، بما في ذلك الدجاج المفروم والديك الرومي يجب أن تصل خلال الطبخ إلى 165 درجة فهرنهايت.

بقايا الطعام والأوعية المقاومة للحرارة، تحتاج إلى 165 درجة فهرنهايت.

وعند إعادة تسخين الطعام، تأكد من أن الطعام في الميكروويف يصل إلى 165 درجة فهرنهايت.

التبريد على الفور

يمكن للبكتيريا أن تتكاثر بسرعة إذا تركت في درجة حرارة الغرفة بين 40 و140 درجة فهرنهايت.

حافظ على درجة حرارة الثلاجة عند 40 درجة فهرنهايت أو أقل، والفريزر عند 0 درجة فهرنهايت أو أقل، وتعرف متى تتخلص من الطعام قبل أن يفسد.

إذا لم تكن ثلاجتك تحتوي على مقياس حرارة مدمج، فاحتفظ بمقياس حرارة الجهاز بداخلها للتحقق من درجة الحرارة.

غلّف الطعام الدافئ أو الساخن في عدة علب أو صناديق نظيفة ثم قم بتبريده، ولا بأس بوضع أجزاء صغيرة من الطعام الساخن في الثلاجة لأنها سوف تبرد بشكل أسرع.

قم بتبريد الأطعمة القابلة للتلف، مثل اللحوم والمأكولات البحرية ومنتجات الألبان والفواكه المقطعة وبعض الخضروات وبقايا الطعام المطبوخة، خلال ساعتين.

الأطعمة المجمدة في الثلاجة قم بإذابتها بأمان في الماء البارد، أو في الميكروويف، لا تترك الطعام يذوب وهو على الطاولة لأن البكتيريا تتكاثر بسرعة في أجزاء الطعام التي تصل إلى درجة حرارة الغرفة.

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض