لافروف: ضمان أمن إسرائيل من أولويات موسكو في سوريا

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف - روسيا اليوم
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف - روسيا اليوم

سياسي | 10 سبتمبر 2021 | إيمان حمراوي

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إنّ "ضمان أمن" إسرائيل من أولويات موسكو في سوريا، وإنّ بلاده تعارض بقوة تحويل سوريا إلى ساحة لتصفية الحسابات بين بلدان أخرى.


وأضاف لافروف في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي يائير لبيد في موسكو، أمس الخميس، أنّ روسيا "لا تقبل أن تُستخدم الأراضي السورية كمنصة لتهديد أمن إسرائيل، وبخصوص الغارات الإسرائيلية على سوريا، فنحن نعارض تحويل سوريا إلى حلبة صراع بين دول أخرى، ونحن لا نريد أن تستخدم الأراضي السورية لمهاجمة إسرائيل أو أي بلد آخر"، وفق موقع "الشرق الأوسط".

وجاء اللقاء بين الطرفين على خلفية تصاعد التوتر بين روسيا وإسرائيل خلال الأسابيع الأخيرة حول ملفي الوجود الإيراني في سوريا، والغارات الإسرائيلية المتكررة على الأراضي السورية.

وحول تنشيط عمل قنوات التنسيق الروسية - الإسرائيلية في سوريا، قال لافروف إنّ العسكريين الروس والإسرائيليين "يبحثون على أساس دائم ويومي المسائل الفنية المتعلقة بهذا الموضوع، وتم الاتفاق بين الطرفين اليوم على سبل التعاون في العديد من المجالات".

اقرأ أيضاً: منها مركز البحوث العلمية.. غارات إسرائيلية تستهدف ريف دمشق 



ولفت إلى أنّ "الوضع في سوريا لا يزال معقداً بسبب كثرة اللاعبين الخارجيين الذين لديهم مصالح خاصة بهم في التسوية السورية".

وأشار لافروف إلى أنّ "هناك مصالح مشروعة، مثل مصالح أمن إسرائيل، ونحن نؤكد دائماً أنها من أهم الأولويات بالنسبة إلينا في القضية السورية"، وتابع: "هناك في المقابل مصالح توصف بأنها غير شرعية بشكل كامل، مثل احتلال الولايات المتحدة غير القانوني لأجزاء ملموسة من الأراضي السورية واستغلالها للموارد الطبيعية والزراعية والمائية والبتروكيماويات".

واعتبر وزير الخارجية الروسي أنّ الأنشطة الأميركية ترمي إلى "تأجيج النزعات الانفصالية الكردية، ما يؤدي إلى ردود فعل من قبل تركيا، لذلك تتقاطع في سوريا العديد من المصالح".

وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي قال إنّ الشرق الأوسط لن ينعم باستقرار أو أمن ما دامت إيران تواصل سياساتها الداعمة للإرهاب، مؤكداً أنه "تم تأسيس آلية لحماية أمن إسرائيل من أي تهديد" وأضاف: "لا يمكن السماح بسيطرة الجماعات المسلحة على مناطق واسعة من سوريا، كما لا يمكن السماح بتمركز قواعد إيرانية على مقربة من الحدود".

قد يهمك: الاحتلال الإسرائيلي يعلن تدمير نقطة مراقبة للنظام في الجولان



وخلال السنوات الماضية، شنّت إسرائيل مئات الضربات الجوية في سوريا، مستهدفة بشكل خاص مواقع عسكرية تتبع بشكل مباشر أو غير مباشر للنفوذ الإيراني.

ونادراً ما تؤكد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكن الجيش الإسرائيلي أورد في تقرير سنوي أنه قصف في عام 2020 نحو 50 هدفاً في سوريا، دون أن يقدم أي تفاصيل إضافية.

و سبق أن أكد مسؤولون في إسرائيل أنّ الهجوم سيتواصل للتصدي لمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سوريا، وإرسال أسلحة متطورة لـ"حزب الله" اللبناني.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق