سماد طبيعي للتربة… هكذا تستفيد من بقايا الطعام

بقايا الطعام
بقايا الطعام

مهارات حياة | 17 أغسطس 2020 | إيمان حمراوي

دائماً ما نقوم برمي بقايا الطعام، أو ما فسد منه إلى الحاوية، لكن هل فكرت يوماً أنه يمكن الاستفادة منه كسماد طبيعي لجعل حديقتك، أو أزهارك منتعشة، فضلاً عن تقليل حجم النفايات، وبالتالي الحفاظ على البيئة، كل ذلك من مكونات مطبخك.


وتتميز بقايا الطعام، بغناها بالعناصر الغذائية المفيدة، التي يمكن إضافتها إلى التربة كسماد طبيعي عضوي، حيث يعتبر السماد بمثابة الدواء للتربة، التي تفتقر إلى المواد الغذائية والعضوية.

قشور البيض

احتواء قشر البيض على الكالسيوم يجعل منه خياراً جيداً للنباتات، حيث أن معظم المحاصيل تحتاج إلى الكالسيوم من أجل النمو، فضلاً عن احتوائه على النيتروجين وحامض الفوسفوريك، وعناصر مهمة تجعل منها أسمدة عملية، مثل الحديد والزنك والنحاس و الكروم.


فما عليك إلا أن تجمع قشور البيض في وعاء مخصص، وطحنها من أجل تغذية التربة بها، حيث أن تلك القشور تتحلل بسرعة، وتعطي المعادن التي تحتوي عليها للتربة.
 

قشور الموز

يعتبر الموز من أكثر الأغذية شعبية في العالم، وعادة يتم التخلص من قشور الموز، التي هي بالأساس مصدر غني بالعناصر المفيدة للنباتات مثل البوتاسيوم، والفوسفور، والكالسيوم، فضلاً عن مجموعة معادن أخرى.
 
ويمكن تحويل قشور الموز إلى سماد من خلال وضعها في دلو مملوء بالماء، وتركها لمدة يومين، ومن ثم خلط كوب من قشور الموز مع كمية مضاعفة من المياه العذبة، وسقايتها للنباتات مرة في الأسبوع بدلاً من الري العادي، ما يعطي للنباتات دفعة قوية للنمو.

ويتم إنتاج السماد من المواد العضوية، مثل روث الحيوانات ومواد نباتية، أو مخلفات الصرف الصحي، أو من مواد معدنية أو مركبات صناعية، أو من رماد الخشب.

كما يمكن تجفيف قشر الموز، وطحنه لتحويله إلى سماد، حيث يمكن دمجه برفق في التربة.
 

اقرأ أيضاً: 7 فوائد مذهلة للعنب… أحدها تأخير علامات الشيخوخة

قشور البرتقال

يحتوي قشر البرتقال على النيتروجين الضروري لسماد جيد، فعندما تحتاج التربة إلى دفعة من النيتروجين يمكن إضافة قشر البرتقال المطحون، ما ينتج عنه تربة غنية بالمغذيات.

كما أن بعض النباتات المعمرة تحتاج إلى تربة حمضية، في حال وجود قشر البرتقال فإنه يساعد على ذلك من خلال إضافة قشور برتقال مقطعة إلى الحفرة قبل الزراعة.

ويساعد أيضاً قشر البرتقال على إبعاد الحشرات من خلال وضعه حول الحديقة، مثل البزاقات والبعوض والذباب، أو حتى حشرة المن الصغيرة، التي يمكن أن تدمر النباتات، في أي وقت من الأوقات.



سماد الشاي والقهوة

يحتوي الشاي والقهوة، على مركبات غنية بعنصر "النيتروجين" التي تساعد على سرعة نمو النباتات، وزيادة نضارتها وانتعاشها، وعلى عنصر المغنسيوم الأساسي في عملية البناء الضوئي، إضافة لاحتوائهما على النحاس والكالسيوم والبوتاسيوم.

ويستخدم تفل الشاي والقهوة في تسميد الزرع، من خلال إضافة التفل المتبقي إلى ليتر من المياه، وري النباتات فيه، ولا يفضل رش الأوراق بمحلول القهوة والشاي، لمنع انتشار الحشرات بسبب الرطوبة.

ويمكن خلط التربة بتفل القهوة لزيادة خصوبتها.

قشر البطاطا

تحتوي قشور البطاطا على كمية من المغذيات للتربة، مثل الحديد والنيتروجين والبوتاسيوم والفوسفور، حيث يمكنك تجفيف قشر البطاطا، ومن ثم دفنها في التربة، لكنها تحتاج وقتها لتتحلل.

وتعتبر بقايا الطعام مصدراَ للسماد العضوي الذي يزيد من غنى التربة ويساعدها على النمو، ويحافظ على رطوبتها.

كما أن إعادة تدوير نفايات المطبخ، يساعد على التخلص من نسبة لا بأس بها من النفايات المنزلية، ما يساعد على الحفاظ على البيئة، فضلاً عن إضافة عناصر عضوية مفيدة للتربة  تبعد الأمراض عن النباتات، وبديل طبيعي عن السماد الصناعي.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق