ضغوط على فيسبوك لإعادة أموال روجت لحملة سوا

ضغوط على فيسبوك لإعادة أموال روجت لحملة سوا

تقارير | 8 06 2014

روزنة_ واشنطن||
أطلقت مؤسسة "حملة سوريا" عريضة على الانترنت، وموقع إلكتروني باسم "AdsForDictators.org" لمطالبة "فيسبوك" بإعادة أموال الدعايات المدفوعة من أجل الترويج لحملة الرئيس بشار الأسد الانتخابية.
وذكرت شبكة "CNN" الأمريكية أن موقع التواصل الاجتماعي، أزال المحتويات التي  تقود المستخدم مباشرة إلى موقع حملة الأسد، دون التطرق إذا ما كان سيقوم بإعادة الأموال المدفوعة.
وقال آنا نولان، من حملة سوريا إنه  "بقبول المال  للترويج لحملة الأسد،  قدم فيسبوك منصة دعائية لنظام هو في قلب واحدة من أكثر الصراعات وحشية  في العالم." 
وبالمقابل رد ممثل عن "فيسبوك" على الطلب قائلا: "ما من أدلة تثبت بأن طلبيات هذه الدعايات جاءت من سوريا،  نلتزم بالكامل بكافة ما يتعلق بالمقاطعة السورية، ولا نسمح بأي دعايات مصدرها سوريا أو تستهدف سوريا"، مضيفاً: "ستجد طائفة من الأصوات التي تناقش أوضاع سوريا على فيسبوك."

 

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض