رقم قياسي لجماهير "أهلي حلب" في بطولة "وصل" الآسيوية لكرة السلة

رقم قياسي لجماهير

تقارير | 15 12 2023

روزنة

كشف الاتحاد الآسيوي لكرة السلة، اليوم الجمعة، أن جماهير نادي "أهلي حلب" (الاتحاد) السوري، حققت رقماً قياسياً لعدد الحضور في مباريات بطولة غرب آسيا الممتازة "WASL".


وقال الاتحاد الآسيوي لكرة السلة في موقع البطولة الإلكتروني، إن مباراة أهلي حلب ونادي الحكمة اللبناني التي أقيمت أمس الخميس في صالة الحمدانية بحلب، شهدت حضور ما يزيد عن 13 ألف مشجع، ما أدى لتحطيم الرقم القياسي في بطولة غرب آسيا.

وخسر "أهلي حلب" المواجهة بنتيجة 81-72، وسط إشادة واسعة بالحضور الجماهيري الكبير من مدرب النادي صفوان الفرجاني ومدرب الحكمة جاد الحاج، إضافة للاعبين في الفريقين.
 


وكان الرقم السابق في بطولة غرب آسيا، مسجلاً باسم جماهير الغريم التقليدي نادي الوحدة في دمشق، الذي حضر أكثر من 11 ألف منهم قبل نحو أسبوع، المباراة ضد الرياضي اللبناني في صالة الفيحاء بالعاصمة، والتي انتهت بخسارة الوحدة بنتيجة 96-67.
 


وتشارك سبعة أندية في بطولة "WASL"عن منطقة غرب آسيا، وزعت على مجموعتين، يتصدر الأولى نادي شهردان جورجان الإيراني يليه الحكمة اللبناني، ثم أهلي حلب السوري ثالثاً، متقدماً على نادي النفط العراقي في المركز الرابع.

أما المجوعة الثانية، يتصدرها نادي الوحدة السوري بفوز وخسارة، متقدماً على الرياضي اللبناني الذي لعب مباراة واحدة فقط، فيما جاء في المركز الثالث نادي الشرطة العراقي، مع الإشارة لانسحاب نادي الأرثدوكسي بيت ساحور الفلسطيني، لأسباب أمنية.

بالتوزاي مع ذلك، تتنافس فرق مناطق الخليج ضمن بطولة "WASL" لتتأهل  الفرق الفائزة في المركز الأول في كل مجموعة من مناطق الخليج وغرب آسيا مباشرة إلى الدور نصف النهائي. بينما ستتنافس الفرق المحتلة للمركز الثاني والثالث في مرحلة اللعب التأهيلي للتأهل إلى الدور نصف النهائي.

وسبق أن خسر نادي أهلي حلب نهاية الشهر الفائت بفارق كبير من النقاط أمام شهردات جورجان الإيراني، حيث انتهت المباراة التي أقيمت في صالة آزادي بالعاصمة الإيرانية طهران، بنتيجة 121 مقابل 70، سبقها فوز على النفط العراقي في صالة الحمدانية، بنتيجة 79 مقابل 72.  

بالمقابل، فاز نادي الوحدة الدمشقي على نظيره الشرطة العراقي في صالة الفيحاء، بنتيجة 74 مقابل 70، في لقاء جمعهما بتاريخ 23 الشهر الفائت.

اقرأ أيضاً: لدواعٍ أمنية.. سلّة تايوان تلغي مشاركتها في تصفيات الأولمبياد بدمشق

ومنذ 2011، فرضت عدد من الاتحادات القارية والدولية حظراً للعب الأندية والمنتخبات على الأراضي السورية، بسبب الأوضاع الأمنية، ليعود اتحاد السلة عن قراره منذ مدة، فيما أرسل اتحاد كرة القدم "فيفا" والاتحاد الآسيوي للعبة، وفداً إلى دمشق لدراسة إمكانية رفع الحظر. 

وشهدت كرة السلة السورية خلال السنوات الفائتة تراجعاً في مستوى منتخبها الأول للرجال وأنديتها التي كانت تنافس آسيوياً وعربياً، في ظل اتهامات لإدارات الأندية والاتحاد الرياضي العام بـ"الفساد والفشل"، وفق تقارير صحافية ومنتقدين من الجماهير.

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض