ضحايا فلسطينيون بعد استئناف إسرائيل للعمليات القتالية في غزة

ضحايا فلسطينيون بعد استئناف إسرائيل للعمليات القتالية في غزة

تقارير | 1 12 2023

إيمان حمراوي

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، استئناف العمليات القتالية على قطاع غزة، بعد اتهامها حركة "حماس" بإطلاق النار باتجاه المواقع الإسرائيلية، وذلك بعد هدنة استمرت أسبوعاً، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى بين المدنيين، بينهم أطفال.


وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، على منصة "إكس" (تويتر سابقاً)، إن "حماس خرقت الاتفاق وقامت بإطلاق القذائف نحو الأراضي الاسرائيلية".

وأضاف: "جيش الدفاع  قام بإعادة تفعيل النيران وقصف أهداف لحماس في قطاع غزة".
 


ووقع عدد من القتلى والجرحى، جراء استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي بغارات جوية عدة مناطق في قطاع غزة، وفق ما أفادت  وزارة الصحة في غزة لوكالة "فرانس برس".

وتأتي الهجمات الإسرائيلية بعد انتهاء هدنة استمرت لمدة سبعة أيام مع حركة حماس في قطاع غزة، دخلت خلالها المساعدات الإنسانية وتوقفت الأعمال القتالية.

ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين مصريين قولهم، إن استئناف القتال جاء في الوقت الذي انخرط فيه الوسطاء في مفاوضات مكثفة مع الجانبين، لم تقدم فيها حماس قائمة بأسماء الرهائن اللازمة لتمديد وقف إطلاق النار.

وكانت إسرائيل وحركة حماس، اتفقتا، أمس الخميس، على تمديد التهدئة المؤقتة في غزة لليوم الثامن، في اتفاق يهدف إلى إطلاق سراح 10 رهائن آخرين، معظمهم من النساء والأطفال.

اقرأ أيضاً:اتفاق بين إسرائيل وحماس على تمديد الهدنة ليوم إضافي

ويزور وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن المنطقة، حيث حث إسرائيل على تمديد الهدنة وتقليل الخسائر في صفوف المدنيين في حال استئناف القتال، ودعا إلى وضع "خطة حماية" مدنية توقف تهجير الفلسطينيين وتخصص مساحات آمنة بما في ذلك المستشفيات وغيرها من البنية التحتية الحيوية، وفق "وول ستريت".

وبدأت في الـ 24 من الشهر الجاري، هدنة إنسانية لمدة أربعة أيام، بوساطة قطرية مصرية أميركية، مددت مرتين، في قطاع غزة الذي شنت عليه إسرائيل حرباً في السابع من تشرين الأول الفائت، أدت إلى مقتل وإصابة عشرات الآلاف من الفلسطينيين معظمهم أطفال ونساء.

وتأتي الهدنة بعد شهر ونصف من الحرب على قطاع غزة، حيث بدأت إسرائيل عملية عسكرية على قطاع غزة في السابع من تشرين الأول الماضي، على خلفية عملية أطلقتها حركة "حماس" ضد إسرائيل تحت مسمى "طوفان الأقصى"، ما أدى إلى مقتل وإصابة عشرات آلاف المدنيين في القطاع وتدمير البنى التحتية. 

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض