الجيش اللبناني: إحباط 600 محاولة دخول غير شرعي لسوريين عبر الحدود

الجيش اللبناني: إحباط 600 محاولة دخول غير شرعي لسوريين عبر الحدود

تقارير | 29 11 2023

إيمان حمراوي

أعلن الجيش اللبناني، إحباطه محاولة تسلل نحو 600 سوري إلى الأراضي اللبنانية هذا الشهر عبر الحدود السورية - اللبنانية.


وقال الجيش في بيان له على منصة "إكس" (تويتر سابقاً) أمس الثلاثاء، إنّ المئات حاولوا دخول لبنان بطريقة غير شرعية، ويأتي منعهم من الدخول في إطار مكافحة تهريب الأشخاص والتسلّل غير الشرعي.

 

وخلال الأسبوع الأول من شهر تشرين الأول الفائت، حاول نحو 1500 سوري دخول الأراضي اللبنانية بطريقة غير شرعية، وفق الجيش اللبناني.

ويحاول مئات السوريين مغادرة البلاد أملاً في بناء حياة جديدة، في ظل حياة اقتصادية متردية، إذ يعاني أكثر من 90 بالمئة من السوريين من الفقر، وسط رواتب غير متناسبة مع الوضع المعيشي، تصل في متوسطها إلى 300 ألف ليرة سورية.

ويصل متوسط معيشة أسرة سورية مؤلفة من خمسة أفراد شهرياً إلى أكثر من 10 مليون ليرة سورية، بالحد المتوسط، و6 ونصف مليون في الحد الأدنى، وفق جريدة "قاسيون".

اقرأ أيضاً: حكومة دمشق:  لا يوجد عائلة سورية تحصل على 3 وجبات يومياً

ويواجه لبنان صعوبة في ضبط الحدود مع سوريا نظراً لطولها إذ تبلغ نحو 375 كيلومتراً،  إضافة إلى تداخلها في كثير من المواقع، لا سيما في البقاع.

ويبلغ عدد المعابر الرسمية بين سوريا ولبنان خمسة معابر، فيما يبلغ عدد المعابر غير الرسمية 124 معبراً  تمر خلالها عمليات تهريب واسعة بين البلدين، بحسب ما صرّح المجلس الأعلى للدفاع في لبنان، في وقت سابق.

ووثقت مفوضية اللاجئين حتى نهاية عام 2020 حوالي 865 ألف لاجئاً سورياً مسجلاً لديها، فيما تقدر الحكومة اللبنانية عدد اللاجئين السوريين برقم يتجاوز المليون ونصف.

ويخوض سوريون رحلات هجرة إلى مختلف البلدان، رغبة في بدء حياة مستقرة، إحداها إلى لبنان، الذي يعتبر أيضاً منطلقاً لواحدة من طرق الهجرة غير الشرعية للراغبين بذلك، إذ يعلن عن غرق قوارب الهجرة في البحر المتوسط في أحيان كثيرة. 

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض