مقتل الإعلامي محمود الحربي في درعا برصاص مجهولين

مقتل الإعلامي محمود الحربي في درعا برصاص مجهولين

تقارير | 26 11 2023

نعت شبكة "درعا 24" مقتل أحد كوادرها بإطلاق النار عليه في محافظة درعا، أمس، من قبل مجهولين.


وقالت الشبكة، إن الشاب محمود الحربي (الكفري)، من بلدة معربة بريف درعا الشرقي، تعرّض لإطلاق نار، أدى إلى مقتله، أمس. 

وأشارت إلى أن الحربي شارك في بعض المظاهرات التي شهدتها محافظة السويداء، "وتلّقى بعد عودته إلى منزله اتصالاً من جهاز الأمن العسكري، يطلب إليه مراجعة رئيس الفرع العميد لؤي العلي، وقد عاش بسبب ذلك حالة قلق كبيرة خلال الأيام الماضية، ولم يذهب خوفاً من أن يتم اعتقاله".

وأدانت الشبكة استهداف الناشطين والإعلاميين في محافظة درعا وفي كل سوريا وكل أنحاء العالم، على اعتبار أنهم لم يحملوا سلاحاً ولم يكونوا طرفاً في النزاع، "وإنما حاولوا مساعدة الناس ونقل معاناتهم، فدفعوا على هذا الطريق أقارب وإخوة، ثم حياتهم".

وبحسب شبكة الراصد، ندد متظاهرون في السويداء، اليوم، باغتيال الحربي وحملوا صوراً وشعارات منددة، إضافة إلى عبارات للإعلامي الراحل.

وكشفت الشبكة عن تلقي الناشط الراحل عدة تهديدات، إثر مشاركته في "إحدى مظاهرات السويداء على رأس وفد مدني منذ نحو شهرين، وتم تهديده على إثر هذا الموضوع عدة مرات".

ووجهت الشبكة الاتهام إلى من وصفتها بـ "إحدى العصابات الأمنية" بالوقوف وراء عملية الاغتيال، دون أن تسمها.

وفي 7 تشرين الثاني الجاري، وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 208 أشخاص في 182 جريمة قتل بشكل متعمد، في مناطق سيطرة النظام السوري، منذ مطلع العام 2023، بعضها ناجم عن عنف أسري أو بدوافع السرقة وأخرى ماتزال أسبابها ودوافعها مجهولة، 24 جريمة منها في درعا.

يذكر أن الحربي بدأ في العمل الإعلامي مع بدايات تأسيس شبكة "درعا 24"، وكان أحد أبرز كوادرها، يشارك في أغلبية الأنشطة التي نقوم فيها، وفق ما ذكرت الشبكة في منشور النعوة. 

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض