ابدأ صباحك مع شاي البابونج لتعزيز صحة الجهاز الهضمي وفوائد أخرى

ابدأ صباحك مع شاي البابونج لتعزيز صحة الجهاز الهضمي وفوائد أخرى

تقارير | 9 11 2023

إيمان حمراوي

هل فكرت بالتخلي ولو قليلاً عن مشروبات الكافيين صباحاً، ولا سيما في الشتاء، مثل القهوة أو اللاتيه، أو النسكافيه، واستبدالها بمشروب عشبي صحي، كالبابونج؟


هناك الكثير من الناس الذين يستمتعون بشاي البابونج كبديل خالٍ من الكافيين للشاي الأسود أو الأخضر ولمذاقه الترابي الحلو إلى حد ما.

لماذا تبدأ صباحك بشاي البابونج؟

 أسباب عديدة تجعلك تبدأ صباحك بشاي البابونج مع وجود خيارات عديدة مثل الشاي الأسود والقهوة السوداء وغير ذلك من المشروبات.

ليس من المعتاد أن تجد مشروبات عشبية تلبي جميع احتياجاتك، لذلك، عندما تجد شاي البابونج تناوله على الفور، إذ يحتوي على مضادات الأكسدة التي قد تقدم فوائد صحية، مما قد يقلل من خطر الإصابة ببعض الأمراض، وقد يساعد أيضاً على تحسين النوم والهضم.

يحسن نوعية النوم

يتمتع البابونج ببعض الخصائص الفريدة التي قد تفيد نوعية نومك.

يحتوي البابونج على الأبيجينين، وهو أحد مضادات الأكسدة التي قد تعزز النعاس وتقلل من الأرق، أو عدم القدرة المزمنة على النوم.

في إحدى الدراسات، أبلغت النساء بعد الولادة اللاتي شربن شاي البابونج لمدة أسبوعين عن تحسن نوعية النوم مقارنة بالمجموعة التي لم تشرب شاي البابونج. وكان لديهن أيضاً أعراض أقل للاكتئاب، والذي غالباً ما يرتبط بمشاكل النوم.

ووجدت دراسة أخرى أن الأشخاص الذين تناولوا 270 مليغرام من مستخلص البابونج مرتين يومياً لمدة 28 يوماً، كان لديهم استيقاظ أقل بمقدار الثلث في الليل، وناموا أسرع بـ 15 دقيقة من أولئك الذين لم يستهلكوا المستخلص.
 

 يعزز صحة الجهاز الهضمي

تشير الأدلة المحدودة إلى أن البابونج قد يكون فعالاً في تعزيز عملية الهضم بشكل أفضل عن طريق تقليل مخاطر الإصابة ببعض أمراض الجهاز الهضمي.

وجدت بعض الدراسات أن مستخلص البابونج لديه القدرة على الحماية من الإسهال لدى فئران التجارب، ويعزى ذلك إلى خصائصه المضادة للالتهابات.

 دراسة أخرى أجريت على الفئران وجدت أن البابونج مفيد في الوقاية من قرحة المعدة، لأنه قد يقلل من الحموضة في المعدة ويمنع نمو البكتيريا التي تساهم في تطور القرحة.

ورغم ذلك هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث البشرية لتأكيد دور البابونج في عملية الهضم، في ظل وجود العديد من الادعاءات المتناقلة بأن شرب شاي البابونج مهدئ للمعدة،  وتقليدياً استخدم لعلاج العديد من أمراض الجهاز الهضمي، بما في ذلك الغثيان والغاز.

يحمي من أنواع معينة من السرطان

ربطت الدراسات مضادات الأكسدة الموجودة في شاي البابونج بانخفاض معدل الإصابة بأنواع معينة من السرطان.

يحتوي البابونج على مادة الأبيجينين المضادة للأكسدة.

 في دراسات أنبوبة الاختبار، ثبت أن الأبيجينين يحارب الخلايا السرطانية، خاصة تلك الموجودة في الثدي والجهاز الهضمي والجلد والبروستاتا والرحم.

ولاحظت إحدى الدراسات التي أجريت على 537 شخصاً أن أولئك الذين شربوا شاي البابونج 2-6 مرات في الأسبوع كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان الغدة الدرقية بشكل ملحوظ من أولئك الذين لم يشربوا شاي البابونج.

هذه النتائج واعدة، ولكن من الضروري إجراء المزيد من الأبحاث البشرية عالية الجودة للتوصل إلى استنتاج بشأن دور شاي البابونج في الوقاية من السرطان.
 

يفيد في التحكم بنسبة سكر الدم

شرب شاي البابونج قد يساعد في خفض مستويات السكر في الدم، لخصائصه المضادة للالتهابات قد تمنع تلف خلايا البنكرياس، والذي يحدث عندما ترتفع مستويات السكر في الدم بشكل مزمن.

تعتبر صحة البنكرياس في غاية الأهمية، لأنه ينتج الأنسولين، وهو الهرمون المسؤول عن إزالة السكر من الدم.

في إحدى الدراسات التي أجريت على 64 شخصاً مصاباً بالسكري، كان متوسط مستويات السكر في الدم لدى أولئك الذين تناولوا شاي البابونج يومياً مع وجبات الطعام لمدة ثمانية أسابيع أقل بكثير من أولئك الذين تناولوا الماء.

و تشير العديد من الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن شاي البابونج قد يخفض مستويات السكر في الدم أثناء الصيام بمقدار كبير، وقد يكون مفيداً أيضاً في منع ارتفاع نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام.

تعتمد معظم الأدلة المتعلقة بدور شاي البابونج في التحكم في نسبة السكر في الدم على نتائج الدراسات التي أجريت على الحيوانات. ومع ذلك، فإن النتائج واعدة.

اقرأ أيضاً: أغذية تمنحك الدفء والمناعة والوزن المثالي في الشتاء 

يحسن صحة القلب

شاي البابونج غني بالفلافون، وهي فئة من مضادات الأكسدة، تساعد على خفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول، وهي علامات مهمة لخطر الإصابة بأمراض القلب.

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 64 مريضاً بالسكري أن أولئك الذين شربوا شاي البابونج مع وجبات الطعام لديهم تحسينات ملحوظة في إجمالي مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية والكوليسترول الضار، مقارنة بأولئك الذين شربوا الماء.

من الضروري إجراء المزيد من الأبحاث لتأكيد دور شاي البابونج في تعزيز صحة القلب، ولكن من المؤكد أنه لن يضر إدراجه في نظامك الغذائي.

فوائد صحية غير مدعومة بالأبحاث العلمية

هناك مجموعة فوائد صحية متداولة منذ القدم بين الشعوب عن شاي البابونج، لكنها غير مدعومة بالدراسات والبحوث العلمية، وفق موقع "health line".

يعزز صحة المناعة إذ غالباً ما يتم الترويج لشاي البابونج كاستراتيجية للوقاية من نزلات البرد وعلاجها، ولكن لا توجد أدلة على ذلك، ويقال أيضاً أنه مهدئ لالتهاب الحلق.

يخفف من القلق والاكتئاب، حيث هناك بعض الأدلة على أن البابونج قد يقلل من شدة القلق والاكتئاب، ولكن هذا يعتمد في الغالب على استخدامه كعلاج عطري أو تناوله كمكمل غذائي.

يحسن صحة الجلد، فقد ورد أن تطبيق البابونج على الجلد عن طريق مستحضرات التجميل، مثل المستحضرات وكريمات العين والصابون، قد يكون مرطباً ومفيداً في تقليل التهاب الجلد.

رغم  أن هذه الادعاءات الصحية تفتقر إلى الأدلة، إلا أن هذا لا يعني أنها كاذبة، لكن ببساطة لم تتم دراستها بعد.

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض