انفجار خزانات وقود على الحدود السورية اللبنانية 

تقارير | 4 01 2021

مالك الحافظ

قالت منظمة "الصليب الأحمر" أن سبعة أشخاص أصيبوا بانفجار مستودع لتخزين الوقود في بلدة القصر (شمال لبنان) الواقعة على الحدود اللبنانية- السورية، مساء يوم أمس، الأحد.


وأفاد الأمين العام للمنظمة، جورج كتانة، في تصريحات لإعلام لبناني، أن الانفجار أدى إلى سقوط 10 جرحى، تم نقل 7 منهم للمستشفى، دون تفاصيل حول حالتهم الصحية. مشيرا إلى أنه تم تقديم العلاج لـ 3 مصابين في موقع الحادث.

في الوقت الذي أشارت فيه وكالة "الأناضول"، إلى أن سيارات الإطفاء تعمل على إخماد الحريق، فيما جرى تحذير المواطنين من الاقتراب، خشية وجود خزانات أخرى قابلة للانفجار.
                                                                                     فيديو يوثق لحظة الانفجار في بلدة القصر اللبنانية

في حين أفادت تقارير صحافية أن موقع الانفجار (مستودع لتخزين الغاز والوقود) يعتبر جزء من شبكة لتهريب الوقود من لبنان إلى سوريا. و التي نقلت عن مصادر محلية في المنطقة أنهم سمعوا اشتباكات قبل وقوع الانفجار، مرجحة أن تكون بين مهربين، كما نوهت أن الانفجار تزامن مع تحليق مكثف للطيران الإسرائيلي في الأجواء اللبنانية، ومع إلقاء الأمين العام لـ "حزب الله" اللبناني "حسن نصرالله" كلمة متلفزة.
اقرأ أيضاً.. لبنان: السوريون يواجهون مصيراً جديداً بعد حريق مخيم بحنين
بينما قال مصدر عسكري لـ قناة "LBCI" اللبنانية أنّ "الإنفجارات حصلت في مستودعات لشخص من آل عبيد داخل الأراضي السورية المتاخمة للحدود وهي بعيدة عن حاجز الجيش في القصر، ولا اصابات في صفوف العسكريين".

وتنشط حركة التهريب للأشخاص والمحروقات والبضائع بين لبنان وسوريا، من وادي خالد بقضاء عكار شمالي لبنان. حيث يعتمد النظام على طرق التهريب غير الشرعية، للحصول على المحروقات من لبنان.

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض