"بسمة وزيتونة"... جمعية لبنانية ساعدت السوريين بعد انفجار بيروت

البرامج | 14 08 2020

آلاء محمد
بعد فقدان العشرات من عائلات اللاجئين السوريين السورية في لبنان الكثير من أفرادها جرّاء انفجار مرفأ بيروت؛ الذي تسبب بمقتل أكثر من 40 سوري -كحصيلة غير نهائية-، تقدمت جمعية "بسمة و زيتونة" لإغاثة ودعم اللاجئين في لبنان بمبادرة خاصة لمساعدة العائلات السورية المتضررة وتقديم يد العون لهم في مصابهم. 

 عبر برنامج "روزنامة روزنة" استضافت نيلوفر، في فقرة "فنجان قهوة"، ياسمين كيالي مؤسسة جمعية "بسمة وزيتونة" ومديرة العلاقات العامة فيها. والتي قالت إن الجمعية أطلقت مبادرة لمساعدة العائلات السورية المتضررة من انفجار بيروت، وستعمل على تقديم المساعدات المالية والعينية لهم.

اقرأ أيضاً: ما بعد الكارثة... ضحايا سوريون منسيون في  انفجار مرفأ بيروت

وأشارت كيالي إلى وجوب توفر بيانات عن العائلات السورية المتضررة، من أجل إتاحة تقديم المساعدة لهم، سواء تأمين إيجار المنزل، أو مساعدات غذائية.

وأضافت بأن الجمعية التي تأسست عام 2012 وتهتم بتقديم خدمات إغاثية وتنموية للمجتمعات المهمشة في لبنان، لديها فريق قانوني يعمل بشكل مستمر لخدمة اللاجئين، وأوضحت أن أكثر المشاكل التي يواجهها السوريين في لبنان هي معاملات دفن الموتى، مبررة تعقيدات هذه المشكلة بالأوراق الكثيرة التي تتطلبها كل معاملة فضلا عن تكلفتها العالية.
 
تيسير الإجراءات القانونية للسوريين في لبنان من جمعية بسمة وزيتونة

تعرف معنا على حملة جمعية #بسمة_وزيتونة و مساعدة الفريق القانوني لذوي السوريين الذين فقدوا في #انفجار_بيروت كيف هي الآلية والتواصل وما نوع المساعدات الأخرى المقدمة وكيف ندعم الحملة. مع السيدة ياسمين كيالي مؤسسة جمعية بسمة وزيتونة ومديرة العلاقات العامة #روزنة #روزنامة_روزنة #فنجان_قهوة #beirut #beirutlebanon #beirutexplosion #syria #بيروت_منكوبة #legalservices #medicalassistant #syriansinlebanon #relief

Publiée par ‎Rozana - روزنة‎ sur Jeudi 13 août 2020

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض