اللبواني لـ "روزنة": مجلس عسكري-أمني بديلاً للأسد في حكم سوريا

اللبواني لـ

تقارير | 25 05 2020

مالك الحافظ - روزنة|| قال المعارض السوري، د.كمال اللبواني، أن روسيا توافقت مع الولايات المتحدة على تغيير رئيس النظام السوري بشار الأسد، بعدما كانت موسكو متمسكة ببقاء الأخير في سدة الحكم خلال الفترة المقبلة.

وذكر اللبواني خلال حديث خاص لـ "روزنة"، اليوم الاثنين، أن روسيا التي كانت تتمسك ببقاء الأسد قبلت بتغييره بمجلس عسكري-أمني يقود سوريا في المرحلة القادمة، بعد أن تقدمت الولايات المتحدة إلى روسيا بضمانات تحترم مصالحها في سوريا. 

و يبرز في هذا السياق تصريح المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، منتصف الشهر الجاري، حينما أكّد أنّ الإدارة الأميركية لا تسعى إلى انسحاب روسيا من سوريا، وذلك فيما يبدو بأنه رغبة أميركية في تخفيف حدة الصراع والتنافس مع الروس على سوريا، وإشارة واضحة عن قرب توافق أميركي-روسي معلن حول الملف السوري ومسألة مصير الأسد. 

وأوضح اللبواني خلال حديثه لـ "روزنة" بأن المجلس العسكري-الأمني الذي سيمسك بالسلطة في سوريا سيكون من ضباط النظام حصراً لذلك هو ليس مجلس حكم انتقالي. مشيراً إلى أن هذا المجلس "هو استمرار للنظام ، لكن قد يؤدي التفاوض معه لتشكيل مجلس حكم انتقالي، لنقل سورية لنظام جديد". 

وحدد العام المقبل كموعد لتشكيل مجلس حكم انتقالي في سوريا، منوهاً بأن المجلس العسكري-الأمني ستكون مهمته قريباً إزاحة الأسد وتفكيك كل ملفات الأمن التي تورطت بها الدول، وليتم تمكينهم مباشرة بعد ذلك ببدء التفاوض حول مجلس الحكم الانتقالي.

اقرأ أيضاً: ديون "عَفِنة" إيرانية وروسية... هل تكسر ظهر الأسد؟

وأشار اللبواني إلى وجود توافق دولي (أميركي-روسي) على ازاحة الأسد وتشكيل المجلس الأمني من النظام الحالي، ليمسك بزمام السلطة بدلا عن الأسد على أن روسيا عن تشكيله، حيث يقوم هذا المجلس بطلب خروج إيران من سوريا، ويقبل بالتفاوض على حل سياسي بموجب قرار مجلس الأمن 2254. 

وختم بالقول "موقف أمريكا هو ذات ما تريده إسرائيل، الأسد ربط مصيره بالوجود الإيراني ولم يعد صالحا ، ولذلك يشددون الضغوط عليه (سواء عبر) تقرير الكيماوي (الأخير بخصوص قصف اللطامنة عام 2017) و (عقوبات) وقانون قيصر".

وكان اللبواني توجه بمنشور يوم السبت الفائت، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ناصحاً الأسد بمغادرة سوريا و"قلب الطاولة على الروس والإيرانيين" مشيراً إلى أن "روسيا باعتك وهي تنسق وتنظم رحلات الطيران الإسرائيلي فوق قصورك، إيران تفاوض في مسقط وتتجه للتخلي عنك وعن مشروعها صاغرة". 

وتابع مخاطباً الأسد "أخاطبك عن إطلاع بكل ما يخطط لك، حتى أنه يمكنك اعتباري أحد المشاركين في تصميم عملية إزاحتك التي تستخدم ضغوطا اقتصادية وعسكرية وجنائية ونشاط دبلوماسي بين الدول، وعمل أمني استخباراتي داخل دائرتك الضيقة". 

وأضاف "أنت وضعت أيديك وقدميك في رمال متحركة وتعاملت مع غدارين أو ما فتكوا بشعوبهم، لعبت على كل الحبال وكذبت على الجميع حتى وحدتهم ضدك… نصيحتي لك وأنا صادق معك أن تقلب الطاولة عليهم جميعا ، أن تسلم السلطة وترحل مع أسرتك وتطلب اللجوء السياسي في بريطانيا ، أو أي دولة أخرى ، على الأقل أولادك ليس لهم ذنب".

قد يهمك: صيف ملتهب في سوريا… مصير غامض ينتظر الأسد 

هذا ويفرض قانون "قيصر" الأميركي عقوبات قاسية على النظام السوري وداعميه خلال 180 يوماً من إقراره، حيث من المتوقع أن تقر أول حزمة من عقوباته شهر حزيران المقبل،  الرئيس الأمريكي عقوباته خلال 180 يومًا من إقراره ( منذ شهر كانون الأول الفائت).

ويعاقب "قيصر" الأجانب الداعمين للنظام السوري من أشخاص وشركات ودول اقتصاديا وعسكريا ومعلوماتيا، كما يعاقب منتهكي حقوق الإنسان والمتواطئين معهم. وتقول واشنطن أن القانون يبحث في سبل حماية السوريين، ويدعم جمع الأدلة والتحقيق لمحاسبة مجرمي الحرب.

كما يربط "قيصر" رفع العقوبات بالتزام الحكومة السورية بحقوق الإنسان وإيقاف الانتهاكات والإفراج عن المعتقلين.

وكان جيمس جيفري أشار في تصريحات سابقة له حول الوجود الروسي في سوريا، أنه و "في ما يخص السعي لأن تنسحب روسيا من سوريا، فإننا لم نسع لهذا الهدف أبدا. روسيا موجودة هناك منذ 30 سنة ولديها علاقات طويلة الأمد مع سوريا. ونحن لا نعتقد أن هذا أمر جيد بالنسبة للمنطقة أو روسيا ذاتها، لكننا لا نتبع مثل هذه السياسات".

وأضاف بأن الولايات المتحدة تسعى إلى عودة الأمور إلى ما كانت عليه قبل النزاع، مشيرا إلى أن هذا من شأنه أن يؤدي إلى انسحاب كل القوات المسلحة التي دخلت إلى سوريا، وتابع: "في هذا الصدد نهتم أكثر بانسحاب الإيرانيين والمليشيات تحت القيادة الإيرانية".
 
فيما قال منتصف نيسان الفائت بأن الروس أكدوا للأميركيين أنهم ليسوا سعداء بوجود الأسد، لكن لا يوجد لديهم بديل عنه، مشيراً -آنذاك- إلى أن الإدارة الأميركية الحالية تأخذ ذلك في الحسبان، وتساعدهم بالشراكة مع المجتمع الدولي لتهيئة الانتقال السياسي.

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض