التحالف الدولي يوضح سبب قصفه نقطةً عسكريةً تابعةً للنظام

التحالف الدولي يوضح سبب قصفه نقطةً عسكريةً تابعةً للنظام

تقارير | 4 02 2019

قال المتحدث باسم التحالف الدولي لمحاربة "داعش" شون ريان، إن قصف التحالف موقعاً عسكرياً تابعاً لجيش النظام السوري في دير الزور شرقي سوريا يوم السبت الماضي، كان "دفاعاً عن النفس".


وذكر ريان، في رسالة إلكترونية، نشرها موقع (روسيا اليوم) اليوم الاثنين، أن القوات الشريكة لنا (اأي قوات سوريا الديمقراطية)، تعرضت لإطلاق نار من الضفة الغربية لنهر الفرات ومارست حقها الثابت في الدفاع عن الذات.
 
وأضاف ريان أن "الحادث قيد التحقيق حالياً"، ولم يذكر تفاصيل إضافية.

إقرأ أيضاً.. أردوغان: حافظنا على اتصال مع النظام السوري على "مستوى منخفض"

ونقلت وكالة (سانا) عن مصدر عسكري، قوله، إن "التحالف الدولي استهدف بغارة جوية، مساء السبت 2 شباط الحالي، موقعاً للجيش في منطقة السكرية غربي البوكمال، ما أدى إلى إصابة جنديين بجروح".

وكان التحالف الدولي، أعلن في شباط العام الماضي، أنه شن غارات جوية على قوات موالية للنظام السوري شرقي الفرات، بعد مهاجمتها "قوات سوريا الديمقراطية"، وأشار مسؤول امريكي، بحسب (أ ف ب)، أن القصف أوقع أكثر من 100 قتيل في صفوف القوات الموالية لجيش النظام.

يشار إلى أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية يدعم "قوات سوريا الديمقراطية" المكونة من جماعات مقاتلة أبرزها "وحدات حماية الشعب" الكردية، في محاربة "داعش"، حيث تصاعدت خلال الأيام الماضية العمليات العسكرية في آخر جيب للتنظيم جنوبي دير الزور.

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض