غوطة دمشق: معارك بين النظام وفيلق الرحمن والوضع الاقتصادي يتأزم

غوطة دمشق: معارك بين النظام وفيلق الرحمن والوضع الاقتصادي يتأزم

تقارير | 16 09 2017


استمرت الاشتباكات العنيفة بين فيلق الرحمن وقوات النظام في بلدة عين ترما وحي جوبر شرقي دمشق، في الوقت الذي يستخدم فيه النظام سياسة الأرض المحروقة في المنطقتين.

وقصف قوات النظام المنطقتين منذ الأمس وحتى اليوم بأكثر من عشرين صاروخ أرض أرض من نوع فيل كما مشطت المنطقتين بالرشاشات الثقيلة، في الوقت الذي أعلن فيه فيلق الرحمن عن إسقاط طائرة استطلاع تابعة للنظام في حي جوبر.

وفي موقع آخر قصفت مدفعية النظام كل من مدينتي حرستا ودوما وبلدات القاسمية والنشابية وكفربطنا ما أسفر عن وقوع أضرار مادية وإصابة طفل بجروح في مدينة دوما.

اقرأ أيضاً:  الهئية العامة للائتلاف المعارض تختتم دورتها ال 35 

أما في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوبي دمشق فتستمر الاعتصامات لليوم الثالث على التوالي رفضاً لأي وصاية على المنطقة من أي جهة كانت ورفضاً لأي اتفاق يقضي بتهجير الأهالي من منازلهم. 
  
في موضوع آخر تستمر المناوشات بين جيش الإسلام وفيلق الرحمن في الغوطة الشرقية، حيث اتهم الأول الفيلق بوضع قناص متمركز في منشأة الأحلام لاستهداف مواقع جيش الإسلام في مزارع الأشعري. 

اقتصادياً، تواصل ارتفاع أسعار جميع المواد الغذائية و المحروقات بشكل كبير بسبب استمرار إغلاق قوات النظام للمعبر الوحيد المؤدي إلى الغوطة ليصبح سعر ربطة الخبز الواحدة أكثر من 650 ليرة سورية، وسعر ليتر البنزين الواحد أكثر من 6500 ليرة وسط معاناة الأهالي المستمرة بسبب انخفاض دخلهم قياساً بالأسعار.

 

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض