الولايات المتحدة.. محاكمة أحد رؤوس شبكة حزب الله المالية

الولايات المتحدة.. محاكمة أحد رؤوس شبكة حزب الله المالية

تقارير | 27 03 2017

كشفت وزارة العدل الأمريكية مؤخراً عن اعتقال رجل الأعمال اللبناني، قاسم تاج الدين، ومحاكمته بتهمة التحايل على القوانين الأمريكية، وتقديمه الدعم المالي لحزب الله.

ونقلت قناة "سي إن إن العربية"، عن مصادر بوزارة العدل الأمريكية أن قاسم تاج الدين، البالغ من العمر 62 عاماً، اعتُقل في الخارج بتاريخ 12 آذار الجاري، ومثُل أمام القضاء الأمريكي الجمعة الماضية.


وأفاد بيان الوزارة الأمريكية أن الاعتقال والمحاكمة كانا نتيجة تحقيقات استغرقت نحو عامين، بدعم من هيئة الجمارك، وادارة مكافحة المخدرات الأمريكية، في إطار العملية الأمنية الأمريكية المعروفة باسم "كاساندرا"، وهي العملية التي أدت إلى كشف الشبكة التابعة لحزب الله اللبناني، المتورطة في عمليات تهريب المخدرات إلى أمريكا واوروبا والاستعانة بالأموال الناتجة عنها لتمويل قتال الحزب المصنف على قائمة الإرهاب في سوريا، وقد شاركت فيها أجهزة أمن من سبع دول على رأسها، فرنسا، وبلجيكا وألمانيا وإيطاليا.

اقرأ أيضاً: أنقرة تحذر الأوروبيين من فيضان كاسح للاجئين
وقال القائم بأعمال مساعد النائب العام، كينيث بلانكو: "بسبب دعم تاج الدين لحزب الله، الذي يصنف كمجموعة إرهابية دولية كبرى، فرضت الحكومة الأمريكية عقوبات على قاسم تاج الدين في عام 2009 منعته من ممارسة الأعمال التجارية مع الأفراد والشركات الأمريكية. هذه العقوبات هي أداة قوية في جهودنا الرامية إلى مكافحة الإرهابيين ومن يدعمهم. وفي الواقع شكلت العقوبات تهديداً كبيراً لمصالح تاج الدين التجارية الواسعة، والتي بذل مجهوداً كبيراً من أجل تفاديها عن طريق إخفاء هويته عن الكيانات الأمريكية التي عمل معها، وعن الوكالات الحكومية المسؤولة عن فرض العقوبات. وبفضل العمل الدؤوب الذي قامت به النيابة العامة وغيرها من الجهات القانونية، اخترقنا شبكة الوسطاء التي استخدمها تاج الدين لإخفاء تورطه، وفي النهاية تم جلبه إلى الولايات المتحدة ليمثل أمام العدالة".

قد يهمك: ما حقيقة تحذيرات داعش من انهيار وشيك لسد الفرات؟
ووفقاً للائحة الاتهام يواجه تاج الدين تهمة التآمر عمداً لانتهاك قانون القوى الاقتصادية ولوائح العقوبات الدولية المتعلقة بالإرهاب، بالإضافة إلى سبع تهم تتعلق بتعامل غير مشروع مع منظمات إرهابية عالمية، وتهمة التآمر في غسيل أموال. وتشير لائحة الاتهام إلى ان الحكومة ستسعى إلى مصادرة أموال مساوية لقيمة أي ممتلكات تم الحصول عليها من عائدات تلك الجرائم.
ويُعتقد ان قاسم تاج الدين أدار أعمالاً بلغت قيمتها عدة مليارات من الدولارات، وتعمل أساساً في الشرق الأوسط وأفريقيا، من خلال شبكة من الشركات المتكاملة رأسياً بشراكات وأسماء تجارية. وتزعم لائحة الاتهام كذلك أن تاج الدين وآخرين شاركوا في مخطط مفصل لممارسة الأعمال التجارية مع الشركات الأمريكية، مع إخفاء تورط تاج الدين في تلك المعاملات.


وذكرت الوثائق الرسمية الأمريكية أنه في الفترة بين تموز 2013 وحتى الآن، قام المتهم بشكل غير قانوني بـ 47 تحويل فردي، بلغت قيمتها نحو 27 مليون دولار، إلى أطراف في الولايات المتحدة. وتمكن من الحصول على عشرات الشحنات والبضائع غير المشروعة من الموانئ الأمريكية، دون الحصول على التراخيص المناسبة من وزارة الخزانة الأمريكية.
ونفى قاسم تاج الدين، الذي يتم احتجازه في انتظار جلسة المحاكمة بتاريخ 29 آذار الجاري، كل التهم الموجهة اليه، مؤكداً على براءته.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض