النظام السوري ينفي استخدامه "الكلور" بهجوم حلب

النظام السوري ينفي استخدامه

تقارير | 16 02 2017

نفت حكومة النظام السوري، أمس الأربعاء، مضمون تقرير أصدرته منظمة "هيومن رايتس ووتش"، يتهم جيش النظام باستخدام غاز الكلور خلال سيطرته على مدينة حلب، واصفة التقرير بأنه "غير علمي" ويتضمّن "ادعاءات باطلة".

وقال مصدر مسؤول في وزارة خارجية النظام، "ننفي جملة وتفصيلاً الادعاءات الباطلة التي جاءت في تقرير (رايتس ووتش)، والذي ادعت فيه استخدام قواتنا مواداً سامة عند قيامها بتحرير مدينة حلب في شمال سوريا".

اقرأ أيضاً.. "رايتس ووتش": جيش النظام استخدم الأسلحة الكيميائية في حلب

ووصف المسؤول التقرير بـ"غير المهني وغير العلمي"، معتبراً أن "سوريا تدين بقوة هذا التقرير المضلل الذي جاء تنفيذاً لأجندات غربية قبيل انعقاد اجتماعات أستانة وجنيف"، بحسب ما نقلت وكالة "سانا".

وانتقدت الوزارة، "اعتماد التقرير على مصادر الإرهابيين الإعلامية وعلى شهود العيان المزورين"، معتبرة أن "التقرير يأتي ليُبرر هزيمة الإرهابيين أمام انتصارات الجيش السوري وحلفائه".

وقالت "رايتس ووتش"، الاثنين الماضي، إن "جيش النظام استخدم الأسلحة الكيميائية وخاصة قنابل الكلور بشكل ممنهج، خلال المعارك التي شنها أواخر العام الفائت للسيطرة على المناطق الشرقية بحلب، وراح ضحيتها ثمانية أشخاص على الأقل بينهم أطفال".

قد يهمك.. قلق أممي ودولي من استخدام أسلحة كيميائية في سوريا

ولفتت المنظمة، إلى وجود 12 هجوماً كيميائياً على الأقل في تلك الحملة، وتحدث مسؤولو المنظمة خلال مؤتمر صحفي عن "حالات من القيء والاغماء وصعوبة في التنفس وخروج رغوة من الفم لدى المصابين".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض