للمرة الأولى.. "درع الفرات" تشتبك مع النظام السوري

للمرة الأولى..

تقارير | 10 02 2017

اشتبكت عناصر من "درع الفرات" مع قوات النظام السوري، على أطراف مدينة الباب، أمس الخميس، وذلك للمرة الأولى منذ البدء بعملية "درع الفرات".

وأفادت مصدار ميدانية، أن "صداماً مسلحاً وقع بين قوات النظام السوري والجيش السوري الحر "درع الفرات"، المدعوم من الجيش التركي، في قرية أبو الزندين غرب مدينة الباب في ريف حلب الشرقي.

اقرأ أيضاً: تركيا: "درع الفرات" لن تسلم مدينة الباب للنظام السوري

وأضافت المصادر، أن قوات النظام حاولت التقدم نحو القرية، إلا أن قوات "درع الفرات" تصدت لها وأجبرتها على التراجع، ونوهت المصادر إلى أنها المرة الأولى التي تحدث فيها الاشتباكات بين الجانبين في محيط مدينة الباب.

وتمكنت قوات "درع الفرات" خلال الساعات الـ24 الماضية من السيطرة على جبل الشيخ عقيل والمشفى الوطني والدوار الغربي والمحلق والسكن الشبابي غربي مدينة الباب، بعد اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" قتل إثرها نحو ثلاثين عنصراً للتنظيم.

قد يهمك: "داعش" يفتح عنفات سد الفرات ومخاطر تهدد المنطقة

من جهتها، قالت وسائل إعلام  تابعة للنظام السوري، إن جيش النظام "أحكم سيطرته على سلسلة من القرى على الطرف الجنوبي لمدينة الباب الخاضعة لتنظيم داعش، منها قرى العويشية وحورات وتادف، وتقوم حاليا بتطهير المنطقة من مئات الألغام والمتفجرات التي زرعها تنظيم داعش".

وتعد مدينة الباب أبرز معاقل تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في ريف حلب الشرقي، وهو الهدف الإستراتيجي الأهم لعملية "درع الفرات" التي انطلقت في آب الماضي.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض