عشرات العائلات تغادر الرقة إلى شرقي حماة

عشرات العائلات تغادر الرقة إلى شرقي حماة

تقارير | 18 11 2016

يواصل الطيران الحربي الروسي حملته الجوية على قرى ريف حماة الشرقي بالتزامن مع وصول عائلات نازحة من الرقة إلى المنطقة، في حين ألقت مروحيات النظام السوري براميل متفجرة وألغاماً بحرية على مناطق شمالي حماة.

ونفذت طائرات روسية العديد من الغارات الجوية بالصواريخ الفراغية شديدة الانفجار، على مناطق خاضعة لسيطرة تنظيم "داعش" حماة الشرقي أبرزها ناحية عقيربات وقرى القسطل والأندرين والرهجان وسوحا، ما أسفر عن وقوع دمار في الأحياء السكنية.

وتزامنت هذه الغارات مع وصول عشرات العائلات النازحة من مدينة الرقة إلى قرى ريف حماة الشرقي، وسط أوضاع إنسانية متردية وغياب للمنظمات الإنسانية والدولية.

اقرأ أيضاً: الأسد يُعيِّن محافظاً جديداً لحماة

أما في ريف حماة الشمالي، يستمر النظام في قصفه للمناطق الخارجة عن سيطرته، حيث شن الطيران الحربي للنظام غارات جوية على مدن مورك واللطامنة وكفرزيتا وطيبة الإمام ومنطقة الزوار وقرى البويضة ولطمين والزلاقيات.

كما ألقى الطيران المروحي التابع للنظام ألغاماً بحرية على مدينتي مورك وطيبة الإمام، واقتصرت الأضرار على الماديات فقط.

في غضون ذلك، تدور اشتباكات متقطعة على عدة جبهات شمال مدينة صوران وعلى جبهة طيبة الإمام، وأعلنت فصائل المعارضة قتل عدد من ضباط النظام داخل رحبة خطاب العسكرية إثر استهداف موقع لهم بصاروخ "تاو".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض