عشرات آلاف المدنيين محاصرون مع "داعش" في منبج

عشرات آلاف المدنيين محاصرون مع

تقارير | 11 06 2016

شنت طائرات التحالف الدولي عدة غارات على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في محيط مدينة منبج بريف حلب، في وقت تفرض فيه "قوات سوريا الديمقراطية" حصارها على المدينة.

وأفاد الناشط الإعلامي محمد الخطيب، في اتصال هاتفي مع روزنة، يوم السبت، أن "الاشتباكات لا زالت على أطراف منبج ولم تدخل المدينة بعد"، مشيراً إلى أن "المدينة محاصرة من الجهات الأربع ولا يوجد أي ممر آمن للمدنين، ولا مخرج لتنظيم داعش".

ويعيش عشرات الآلاف من المدنيين "حالة من الرعب"، جراء خشيتهم من القصف الجوي المكثف، وقال ناشطون إن المدنيين يعانون من أوضاع إنسانية مزرية بعد توقف الأفران عن العمل وشح المواد الغذائية، خصوصاً بعد قطع كافة الطرق الرئيسية الواصلة إلى المدينة.

وأضاف الخطيب، أنه "لا توجد اتصالات أو أي وسيلة تواصل مع السكان، والمدنيون منقطعون تماماً عن العالم الخارجي، فيما يقوم تنظيم داعش بوضع المدافع على أطراف المدينة ليقصف بها القرى المجاورة والأرياف، كما يقوم بإشعال الحرائق للتمويه عن أماكن تواجده".

وأكد الخطيب، "وجود قوات فرنسية تقاتل إلى جانب (قوات سوريا الديمقراطية) في منبج"، مشيراً إلى أن "الجنود الفرنسيين يتمركزون في الجهة الغربية من المدينة، إضافة إلى وجود نية ببناء قاعدة عسكرية فرنسية في ريف عين العرب (كوباني)".

ولفت الناشط الإعلامي، إلى أن "قوات سوريا الديمقراطية قتلت رمياً بالرصاص إمام مسجد بتهمة انتمائه لداعش، علماً أنه تعرض للجلد من قبل التنظيم سابقاً وتم تحييده عن إمامة المسجد، كما تعرض بعض أهالي منبج لإصابات بقنص ورصاص عشوائي من قبل القوات الديمقراطية والتحالف، إضافة إلى ممارسة التهجير بحق بعض سكان قرى منبج"، حسب قوله.

من جهة أخرى، قال ناشطون إن جيش النظام والقوات المساندة له باتوا على مسافة عدة كيلومترات عن مطار الطبقة العسكري بريف الرقة، وسيطروا على مفرق الرصافة، بعد قصف عنيف واشتباكات ضد "داعش" سقط خلالها مقاتلون من الطرفين.

فيما نقل المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن "مجموعة من الانغماسيين معظمهم من الأطفال (أشبال الخلافة) نفذوا هجوماً معاكساً على مواقع لجيش النظام وقوات صقور الصحراء الموالية لها في منطقة مفرق الطبقة – الرصافة – أثريا، بالريف الجنوبي للطبقة، ما أسفر عن مقتل 16 عنصراً على الأقل من الطرفين".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض