السويداء: اعتقال امرأة بعد عودتها من لبنان.. وأهال يهددون بالتصعيد

السويداء: اعتقال امرأة بعد عودتها من لبنان.. وأهال يهددون بالتصعيد

قرية الثعلة في السويداء - فيسبوك

تقارير | 27 04 2024

نور الدين الإسماعيل

اعتقلت قوات النظام السوري سيدة سورية بعد عودتها من لبنان إلى سوريا، ما دفع عدداً من أهالي السويداء لإطلاق تهديدات بالتصعيد والاحتجاج في حال لم يطلق سراحها.

وقالت شبكة "الراصد" المحلية في منشور على صفتها الرسمية، اليوم السبت، إن قوات النظام السوري أوقفت السيدة (ب. العفيف) من أهالي بلدة الثعلة بريف السويداء، بعد دخولها الأراضي السورية قادمة من لبنان قبل خمسة أيام.

وكشفت الشبكة المحلية أن المرأة أحيلت إلى فرع الأمن الجنائي بدمشق، بعد أن وجهت لها تهمة التخابر مع جهات معادية، وعدم السماح للمحامي والمقربين بالتواصل معها.

ونقلت عن مصادر أهلية أن عدداً من الأهالي هددوا باللجوء للاحتجاج والتصعيد خلال الساعات القادمة، إذا لم يُخلى سبيل السيدة، أو في حال لم تحوّل إلى القضاء أصولاً.

شهادة والد طالب جامعي معتقل

نشرت شبكة "الراصد"، اليوم السبت، مقطع فيديو لوالد طالب في جامعة تشرين (اللاذقية) اعتقلته قوات النظام السوري في 12 شباط الماضي، والذي أوضح فيه أسباب احتجاز عدد من ضباط النظام السوري في السويداء، للضغط من أجل إطلاق سراح ابنه.

اقرأ أيضاً: السويداء: ما تطورات قضية الطالب الجامعي المعتقل والضباط المحتجزين؟

وقال والد الطالب المعتقل "داني" إن عناصر ينتمون لأحد الأفرع الأمنية اقتحموا غرفته ضمن السكن الجامعي، على خلفية مشاركته منشوراً على حسابه في "فيسبوك"، وتعاملوا معه بوحشية واقتادوه إلى الأمن الجنائي.

وكشف الوالد أن ابنه تعرض فترة من الزمن للتعذيب "الوحشي"، قبل أن ينقل إلى الأمن السياسي، ثم القضاء، حيث صدر بحقه قرار من قبل قاضي التحقيق الأول وقاضي التحقيق الثاني في محكمة اللاذقية (لم يكشف فحوى القرار).

وأوضح أن العائلة أوكلت له محامياً وطعنت بالقرار، حيث قدموا له أكثر من إخلاء سبيل، دون أن تحصل على نتيجة.

"مجبرون"

قال والد الطالب داني إن مجموعة مسلحة محلية ممن وصفهم بـ"الغيارى" احتجزت عدداً من الضباط مقابل إطلاق سراح ابنه، بعد أن فقد الأمل من القضاء، مبرراً بأنهم "مجبرون على ذلك الفعل".

وأضاف بأنه لا يمكن له أن يترك ولده بين يدي قوات الأمن على جرم بسيط، مشيراً إلى أنه بعد التفاوض على الضباط المحتجزين لدى المجموعة المسلحة أطلقوا سراحهم كـ"بادرة حسن نية"، وبعد حصولهم على وعد بإطلاق سراح ابنه الأحد أو الاثنين المقبل.

تعزيزات

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قيل إنه لحظة وصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام السوري إلى السويداء، على خلفية احتجاز الضباط.

بدوره رجح لـ"روزنة" الصحافي حمزة المعروفي من شبكة "الراصد" المحلية في السويداء، عدم وجود أية صلة بين حادثة احتجاز الضباط ووصول التعزيزات، موضحاً: "قبل كل يوم جمعة تأتي على الأقل حافلتي مبيت عسكري إلى مبنى الشرطة لحين انتهاء المظاهرات، إنه أمر معتاد".

حوادث مشابهة

تكررت خلال الفترة الماضية عمليات احتجاز ضباط تابعين للنظام السوري في السويداء، مقابل إطلاق سراح معتقلين من المحافظة.

ومنتصف الشهر الجاري، احتجز عدد من أهالي مدينة السويداء ضابطين وعنصراً يتبعون لقوات النظام السوري، رداً على اعتقال مواطن في العاصمة دمشق، بعد نصب حاجز عند دوار العنقود شمالي المدينة، ليفرج عنه مقابل إطلاق سراح الضابطين والعنصر.

وفي ذات الشهر احتجزت أيضاً مجموعة أهلية ثلاثة ضباط للنظام رداً على اعتقال شاب على أحد الحواجز الأمنية على طريق دمشق القنيطرة.

وفي شهر آب العام الفائت احتجزت عائلة محلية ستة عناصر لقوات النظام على نقطة تفتيش، رداً على اعتقال مسن من السويداء خلال استلامه حوالة مالية من السعودية.

وكانت احتجاجات شعبية انطلقت في محافظة السويداء منتصف شهر آب العام الفائت، على خلفية رفع حكومة النظام أسعار المحروقات، في ظل أزمة اقتصادية خانقة، تحولت لاحقاً إلى مظاهرات مطالبة برحيل رئيس النظام السوري بشار الأسد.

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

بودكاست

شو الحل؟ - الموسم الثالث

شو الحل؟ - الموسم الثالث

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض