آبل تطرح نظارتها الثورية "فيجن برو" بسعر باهظ.. إليك ميّزاتها

آبل تطرح نظارتها الثورية

خدمي | 6 02 2024

إيمان حمراوي

خلال الأيام الأخيرة ضجّت المواقع بطرح شركة "آبل" لنظارة تحت اسم "فيجن برو" والتي تمزج ما بين الواقعين المعزّز والافتراضي، وهي أول منتج رئيسي جديد طرحته الشركة، منذ ساعة "آبل ووتش" الذكية قبل تسع سنوات.

رئيس شركة "آبل" تيم كوك، قال إن "فيجن برو جهاز ثوري (...) متقدم بسنوات" على منافسيه، وتباع النظارة بسعر يبدأ بـ3499 دولاراً، وفق وكالة "فرانس برس".

وقال تيم كوك، أثناء حضوره إلى متجر "آبل" في نيويورك الجمعة الفائتة، لاستقبال زبائن المنتج الجديد، خلال حديث مع شبكة "لشبكة "إيه بي سي نيوز" الإخبارية: "نعتقد أننا وضعنا السعر العادل في الوقت الحالي".

وأعلنت الشركة "آبل" أن النظارة تضم أكثر من 600 تطبيق، ووعدت نائبة رئيس الشركة سوزان بريسكوت، أن تلك التطبيقات ستغير الطريقة التي نستمتع بها بالترفيه والموسيقى والألعاب.

وتدّعي شركة "آبل" أن النظارة هي بداية لما يسمى "الحوسبة المكانية"، والتي تتلخص أساساً في تشغيل التطبيقات من حولك.

تعد نظارة "فيجن برو" أول محاولة لشركة "آبل" لبناء جهاز كمبيوتر يعمل في المساحة المحيطة بك، ويتيح لك إنجاز عمل حقيقي، إذ يمكنك استخدام Excel وWebex وSlack في "فيجن برو" ويمكنك الجلوس ومشاهدة الأفلام والبرامج التلفزيونية على شاشة افتراضية ضخمة بدقة 4K HDR.

ويمكنك عكس شاشة جهاز " Mac " الخاص بك واستخدام "فيجن برو" لإلقاء نظرة على شاشة ضخمة تطفو في الفضاء الافتراضي، وفق موقع "ذا فيرج".

                                                المصدر/ وول ستريت جورنال

كيف تعمل "فيجن برو"؟

تضع النظارة على رأسك بطريقة تحجب رؤيتك تماماً، ثم يعرض لك بث فيديو ثلاثي الأبعاد للعالم من حولك يمر عبر الكاميرات الموجودة في المقدمة، كما لو أنه يمكنك الرؤية مباشرة من خلال الجهاز.

ولكنها يمكن أن تضعك أيضاً في الواقع الافتراضي، على مستويات مختلفة من الانغماس: كأن تقضي بعض الوقت في العمل بالكامل على القمر.

ويعّرف موقع "ذا فيرج" الواقع المعزّز، بأنه إسقاطات افتراضية ترتبط مباشرة بأشياء في العالم المادي، مثل الترجمة التلقائية لقائمة المطاعم أو ملصق افتراضي مثبت على جدار حقيقي.

وتعتبر الشاشة الأمامية في "فيجن برو"محاولة لمنعك من العزلة عن الآخرين أثناء ارتدائها، تبدو وكأنها شاشة كبيرة ومشرقة، تعرض مقطع فيديو لعينيك للأشخاص من حولك حتى يشعروا بالراحة في التحدث إليك أثناء ارتداء سماعة الرأس، وهي ميزة تسمى EyeSight.

عندما تجرب الجهاز الجديد من "آبل" إن أكثر ما يلفت الانتباه هو أنه ثقيل، ولاسيما إذا ارتديتها لوقت طويل، إذ تزن سماعة الرأس وحدها ما بين 600 و650 غراماً.

وبعض الانتقادات التي وجهت أيضاً للنظارة الحديثة، طالت عمر البطارية المحدود، وتحديات التوافق مع بعض التطبيقات والأجهزة الأخرى.

ومن المؤكد أن "فيجن برو" تستهدف عشاق التكنولوجيا الذين يستطيعون دفع 3500 دولار أميركي دون تفكير.

"آبل" ليست الوحيدة في مجال نظارات الواقع المعزز، إذ سبق وساهمت شركة "ميتا" المنافسة بشكل كبير في ظهور هذه السوق من خلال خوذ "كويست" ونظارات "راي بان" الذكية المتصلة بالانترنت.

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

بودكاست

أرض سوريا المسمومة

أرض سوريا المسمومة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة.

أوافق أرفض