مايا غزال طيارة سورية حازت جائزة إرث الأميرة ديانا

مايا غزال طيارة سورية حازت جائزة إرث الأميرة ديانا
نساء | 23 يناير 2020

 

مايا غزال هي لاجئة سورية حازت جائزة إرث "الأميرة ديانا"، كما قامت برحلة جوية منفردة لأول مرة في مطار لندن، وتعتبر أول سيدة سورية تقود طائرة بمفردها.

مايا من دمشق وتدرس هندسة طيران في إحدى جامعات بريطانيا وعمرها 20 سنة، وصلت إلى بريطانيا عام 2015 مع عائلتها.

قادت مايا طائرتها بمفردها تمهيداً للحصول على رخصة طيران عبر التحليق بطائرة صغيرة، وانطقلت مسرعة على مدرج مركز بايلوت في دينهام في لندن، لتحلق بعد ثوان في الجو، وهبطت بأمان بعد دورات واسعة في السماء، ونالت إعجاباً عالمياً بتجربتها.

موقع "المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين" نشر قصة مايا غزال مشيراً إلى تجربتها الفريدة.

شاركت مايا في المنتدى العالمي الأول للاجئين الذي عقد في وقت سابق من العام الماضي، وتحدث عن الوضع التعليمي للاجئين وأشار إلى أن التعليم حق إنساني أساسي يجب أن يكون متاحاً للجميع.

وعملت مايا مع المفوضية السامية كمتحدثة عامة، وحظيت خطاباتها بثناء الجمهور في أوروبا.

ونقل موقع المفوضية عن مايا أن الأمر كان صعباً عليها ولكن ثقتها بقدراتها شجعتها إذ أنها أرادت تحدي الصورة النمطية للفتاة المحجبة والمسلمات عموماً".

الكلمات المفتاحية
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق