موسم درامي جديد بنكهة فنانين عائدين إلى الوطن

موسم درامي جديد بنكهة فنانين عائدين إلى الوطن
القصص | 24 ديسمبر 2018

ينضم الفنان السوري إياد أبو الشامات والفنانة ديمة بياعة إلى قائمة الفنانين العائدين إلى سوريا بعد غياب دام لسنوات، لأداء أدوار لهم في مسلسلي "دقيقة صمت" و"سلاسل ذهب"، رغم تصريحات كثيرة أدلى بها "أبو الشامات" أوضحت موقفه المعارض للنظام السوري، فيما حافظت ديمة بياعة على موقف حيادي عندما نشرت رسالة مطلع عام 2013، تنتقد الطرفين، لتشكّل عودة الفنانين الاثنين حدثاً جديداً ربما يمهّد لعودة فنانين آخرين إلى سوريا.

 

إياد أبو الشامات وعابد فهد
 
من بوابة مسلسل "دقيقة صمت" الذي يتم  تصويره مؤخراً في سوريا، عاد الفنان السوري إيّاد أبو الشامات إلى دمشق في الحادي عشر من الشهر الجاري، بعد غياب 7 سنوات، وفقاً لما ذكرته جريدة الأخبار اللبنانية.
 
إياد أبو الشامات "مواليد دمشق، 1974"، وهو خريج المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1996 م ، غادر سوريا نحو فرنسا ، حيث استقر هناك، وبدأ تجربة جديدة بالكتابة وليس التمثيل عبر كتابة سيناريو مسلسل "غداً نلتقي"، وكتب في ثلاثيات "أهل الغرام 3"، ثم في مسلسل "أوركيديا" ومسلسل "تانغو"، كما شارك ببطولة المسلسل الإذاعي "بسمة صباح" على راديو روزنة.
 
 
شارك في العديد من المسلسلات التلفزيونية، مثل "أشواك ناعمة، عمر الخيام، الظاهر بيبرس، الولادة من الخاصرة، أسعد الوراق، تخت شرقي، الحصرم الشامي".
كما شارك في المسرح من خلال  "خارج السرب، كونشيرتو، نور العيون، سيف الدولة"، فضلاً عن مشاركته في السينما، والدوبلاج، والإخراج.
 
وانتشر عام 2013 على وسائل التواصل الاجتماعي تصريح لإياد أبو الشامات، قال فيه : "بكفيني إني حرّ ومافي شي عندي أهم وأغلى من هاد الإحساس، لأنو بالمقابل لو بقيان بمقعدي ومكفي حديثي وكأنو ماصار شي...كنت رح حسّ حالي خاروف بلا كرامة.
 

مسلسل "دقيقة صمت"، هو عمل لبناني – سوري مشترك، من إنتاج شركة "الصبّاح للإعلام" و "إيبلا"، من إخراج التونسي شوقي الماجري، وبطولة "عابد فهد وكاريس بشار وفادي صبيح وفايز قزق وستيفاني صليبا"، سيُعرض في شهر رمضان عام 2019.
 
 
البداية في مسلسل "دقيقة صمت" كانت مع مؤلّف العمل، سامر رضوان "العائد قبل عام إلى دمشق أيضاً"، وصاحب تجربة "الولادة من الخاصرة"، فيما اختار مخرج العمل شوقي الماجري، الفنان السوري عابد فهد لبطولة العمل.
 
عابد فهد سبق إياد أبو الشامات بالعودة إلى سوريا، عندما ظهر في صورة برفقة زوجته الإعلامية زينة اليازجي وأولادهما، في جبال صلنفة باللاذقية في آب 2017. دون أن يعلّق عابد على طبيعة دخوله البلاد.
 
اقرأ أيضاً: عابد فهد في سوريا بصحبة عائلته بعد غياب سنوات

يذكر أن الفنان عابد فهد  عاد إلى سوريا عام 2017 بعد غياب منذ عام 2012، ورغم أنباء إعلامية أن زوجته الإعلامية زينة يازجي، ممنوعة من دخول سوريا بسبب موقفها السياسي، إلا أنه اصطحبها معه ودخلا سوريا مع ولديهما.
 
وكانت زينة اليازجي قدّمت استقالتها من قناة العربية في أيار عام 2011، وبحسب شائعات فإن اليازجي تعرضت لضغوط من النظام السوري، الأمر الذي نفته لصحيفة "السفير"، موضحة أنها قدمت استقالتها لأنها شعرت أنّ المساحة الإخبارية ضيقة، في وقت كانت تبحث فيه عن مساحة أكبر للحوار والتحليل.
 
 
ديمة بيّاعة

بعد غياب ثمان سنوات بين الإمارات والسويد، تعود الفنانة السورية ديمة بيّاعة إلى دمشق، للمشاركة في مسلسل "سلاسل الذهب - إخراج إياد نحاس، وإنتاج شركة غولدن لاين".
 
ووصلت ديمة بياعة إلى مطار دمشق الدولي قادمة من دبي في الـ 26 من شهر تشرين الثاني / نوفمبر،  حسب ما ذكرت صفحة "سورية دراما" على "فيسبوك".
 
 
ديمة بياعة قالت في مقابلة مع قناة فوشيا: إنها اختارت المسلسل للعودة من خلاله عبر شخصية زكية، فيما كانت تأتيها عروض لم يتم الاتفاق عليها.
 
                                                                                                                       شخصية زكية "ديمة بياعة" في مسلسل "سلاسل ذهب"


مسلسل "سلاسل ذهب" من بطولة (بسام كوسا، ومها المصري، كاريس بشار، شكران مرتجي، ديمة بياعة"، حسب صفحة "مبدعي الدراما السورية)على "فيسبوك".
 
وكانت ديمة بياعة حصدت مع زوجها  المغربي أحمد الحلو جائزة أفضل برنامج واقعي في السويد لعام 2018 عن برنامجهما "رحلة ديمة العجيبة"، خلال حفلة جوائز "Kristallen award" في العاصمة السويدية ستوكهولم.

  قد يهمك : جائزة سويدية تنالها الفنانة السورية ديمة بياعة وزوجها المغربي

وقالت بياعة في حديثها عبر برنامج المختار في إذاعة "المدينة إف إم" الشهر مطلع الشهر الجاري: إنه "لا يحق لأحد أن يمنع فناناً من أن يعود لبلده".
 
وأضافت: "نقابة الفنانين السوريين لا تحترم الفنان، والدليل على ذلك فصل المتخلفين عن دفع مستحقاتهم رغم وجودهم خارج سوريا، بذريعة أنهم يجب أن يقوموا بالدفع بشكل شخصي".

وكانت نقابة الفنانين برئاسة  الممثل السوري زهير رمضان فصلت عشرات الفنانين في حزيران عام 2015، بحجة امتناعهم عن تسديد ما يعادل ستة دولارات سنوياً،  وكان من بين الفنّانين المفصولين قامات فنية سوريّة كبيرة كهيثم حقي، هشام شربتجي، حاتم علي، جمال سليمان، وأسامة الروماني، إلى جانب تيم حسن وباسل خيّاط.

 اقرأ أيضاً: هل تحولت نقابة الفنانين إلى منبر للأجهزة الأمنية؟

كما شملت القائمة أيضاً كل الفنّانين السوريين المعارضين، مثل: سميح شقير، سامر المصري، مكسيم خليل، محمد أوسو، ريم علي.
 
وكان زهير رمضان "نقيب الفنانين السوريين" وعضو "مجلس الشعب" أشار في وقت سابق خلال جلسة لـ"مجلس الشعب" إلى أن بعض الفنانين المعارضين  بدؤوا بالعودة إلى سوريا، واصفاً إياهم بـ"الغربان".

ودعا رمضان خلال الجلسة إلى اتخاذ موقف جدي وحازم تجاه الفنانين المعارضين، واعتبر أن المصالحة غير ممكنة معهم وأنهم يجب أن ينالوا جزاءهم.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق