كيف أثرت الحرب على تربية النحل في ريف إدلب؟

كيف أثرت الحرب على تربية النحل في ريف إدلب؟
تحقيقات | 12 مارس 2016

أثرت ظروف الحرب، على مهنة تربية النحل، في ريف إدلب. محمود الإبراهيم الذي يعمل في هذه المهنة تضرر عمله كثيراً، لا سيما وأنها كانت تعيله هو وعائلته بشكل أكثر من جيد.

ويعتبر فقدان الأدوية، من أهم الأسباب التي أدت لتراجع تربية النحل في مناطق ريف إدلب، إضافة لارتفاع أسعار التكاليف بالمقارنة بمبيع العسل.

تناقصت أعداد الخلايا عند محمود، نتيجة موت الكثير من النحل في مزرعته، مرجعاً ذلك لعدم توفر المراعي والزهور، بسبب عدم قدرته على التنقل بين المحافظات السورية، نتيجة الأوضاع الأمنية المتردية في البلاد.

النحل من الحشرات الاقتصادية الهامة في سوريا، التي تنتج مادة العسل، وهي من أهم الأغذية المفيدة طبياً وغذائياً للإنسان، وبحسب محمد الجنيد عضو مركز كفرنبل الزراعي، التابع لوزارة الزراعة المعارضة، فإن أعداد النحل تناقصت بنسبة 60%، عما كانت عليه قبل سنوات، في مناطق إدلب، التي عُرف عنها نوعية العسل وجودته العالية.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق