من يستطيع محاسبة الرئيس؟

من يستطيع محاسبة الرئيس؟
تحقيقات | 02 فبراير 2016

إذا ترشح الأسد للانتخابات، هل يعني ذلك أن ملف العدالة الدولية سيختفي؟ وأن محاسبة المشبوهين بارتكابهم جرائم حرب مؤجلة؟

إذا اتفق النظام السوري، مع المعارضات السورية، على مرحلة انتقالية ما، هل تتحول العدالة الدولية أيضاً إلى مستودع العدالات الانتقالية؟

"يحق للأسد الترشح للانتخابات، وإذا استطعتم، لا تجعلوه ينجح" هذا ما قاله وزير الخارجية الأمريكي في زيارته إلى الرياض لوفد المعارضة السورية.

"من وجهة نظر حقوقية، يحق للرئيس السوري الترشح إلى الانتخابات وفق القانون إذا تم الاتفاق بين المتنازعين في سوريا على ذلك" يقول المحامي الدولي أكثم نعيسة في حديثه مع برنامج بالميزان.

ولكن حتى الآن لم تظهر المعارضة السورية والأطراف المتنازعة اتفاقاً في ذلك.

من يستطيع محاسبة رئيس النظام السوري؟

من يستطيع محاسبة كل المتهمين بارتكابهم جرائم ضد الإنسانية في سوريا؟

من هو المجرم؟

أين تقف سوريا اليوم عسكرياً وسياسياً وحقوقياً؟

أسئلة يجب عليها المحامي الدولي أكثم نعيسة.

أكثم نعيسة أحد مؤسسي لجان الدفاع عن الحريات السياسية والحقوقية في سوريا. أول منظمة حقوقية في سوريا. اعتقل على أثر نشاط المنظمة لمدة 7 سنوات. حصل على جائزة هيومان رايتس ووتش 1994 وهو قيد الاعتقال. وحصل على جائزتين عام 2004 الجائزة الدولية لحقوق الانسان من جنيف.. وجائزة فريدريك تراريو من فرنسا. وفي عام 2005 حصل على جائزة  مارتن اينالز "أهم حائزة لحقوق الانسان".

للاستماع إلى الحلقة كاملة على الرابط:

بالميزان: البرنامج المشترك بين قناة معكم التابعة لإذاعة هولندا العالمية وراديو روزنة، وبالتعاون مع المركز السوري للعدالة والمساءلة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق