ألمانيا: لاجئ سوري يموت منتظراً الدور

مركز استقبال اللاجئين في برلين
مركز استقبال اللاجئين في برلين

اجتماعي | 27 يناير 2016 | ميس قات

أخبار عن وفاة شاب سوري، صباح الأربعاء، في العاصمة الألمانية برلين، بعد انتظاره لمدة تصل إلى أربعة أيام متواصلة، أمام مركز استقبال اللاجئين في برلين، تناقلتها مواقع أخبار ألمانية منذ الصباح.

وكشفت مصادر في منظمة  موابيت هيلفت لروزنة أن  "الشاب المتوفى كان قد تعرض لتردٍ شديدٍ في حالته الصحية وارتفاع حرارة شديد منذ عدة أيام، ولكنه لم يتمكن من مراجعة الطبيب بسبب انتهاء تأمينه الصحي، وعدم قدرته في الحصول على موعد لتجديده من مركز استقبال اللاجئين في برلين".

وكشف مصدر طبّي لروزنة أن الشاب السوري عانى من تردٍ شديد في صحته  أثناء انتظاره الطويل في البرد، وأن المتطوعة الألمانية بمنظمة (موابيت هيلفت)، رينا برونس، قامت بإسعافه إلى المشفى، لكنه توفي لاحقاً إثر حمى أدت إلى أزمة قلبية".

وقال الطبيب همبر العيسى  في حديث لروزنة ، أن "اللاجئين ينتظرون مواعيدهم أمام مركز استقبال اللاجئين في برلين لأيام عديدة، يقضون ليلهم ونهارهم في طقسٍ شديد البرودة"، وتابع "أنا مستاء جداً.. هناك أشخاص ليس لديهم سنت واحد لإعالة أطفالهم.. وهم ينتظرون مواعيدهم للحصول على المساعدة الاجتماعية لأيام طويلة دون جدوى".

ولم يتم الكشف عن اسم الشاب المتوفى حتى الآن  فيما يُتوقع استكمال التحقيق بالحادث، والكشف عن المزيد من المعلومات قريباً.

وقامت منظمتا "موابيت هيلفت" و"بي ان انجل"، العاملتان بمركز استقبال اللاجئين، بإشعال الشموع ورفع الأعلام السوداء، بمراكزهم في مكان وفاة الشاب السوري.

وكانت وسائل إعلام ألمانية، نشرت مراراً خلال الشهور الماضية، أخباراً عن سوء الأوضاع الإنسانية أمام مركز اللجوء في برلين، لافتة إلى ساعات الانتظار الطويلة للاجئين، بينهم نساء وأطفال ومرضى.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق