زهراء وعلياء.. مصابتان بالشلل ولا مساعدة!

زهراء وعلياء.. مصابتان بالشلل ولا مساعدة!
تحقيقات | 18 ديسمبر 2015

يواجه مئات المرضى في ريف حماة الشمالي، ظروفاً مأساوية كثيرة، ويلوح في أفقهم تفاقم الأمراض، بسبب غياب العلاج وتوقف المشافي العامة عن عملها، ولا سيما في مناطق سيطرة المعارضة، بينما لا تستطيع المشافي الميدانية توفير العلاج لكل الأمراض.

زهراء وعلياء من ريف حماة الشمالي، مصابتان بمرض الشلل منذ صغرهما، ولا يوجد من يساعدهما في ظل الظروف التي تشهدها المنطقة، من قصف ونزوح.

ولم تجد الفتاتان أحداً يساعدهما، ولا رعاية من أي جهة في المنطقة، فلا معيل لهما، وتسكنان في مكان غير مؤهل للسكن، وينتظرهما شتاء قاس، قد لا تستطيعان مواجهته!.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق