ريف حماة.. خضار الحديقة أرخص

ريف حماة.. خضار الحديقة أرخص
تحقيقات | 12 أغسطس 2015

تحولت الحدائق المنزلية، لدى بعض سكان ريف حماة وسط سوريا، إلى بساتين صغيرة، يزرعون فيها الخضراوات، من أجل الحصول عليها، في ظل غلاء الأسعار، وعدم قدرتهم على شرائها. 

أبو عبدو أحد أهالي ريف حماة، يقول لـ"روزنة"، إنه لا فائدة لنباتات الزينة، مقابل حاجته هو وأفراد عائلته للخضروات، في ظل عدم وجود، أي دخل للعائلة. ومن أبرز ما يزرع، في هذه الحدائق، التي أصبحت بساتين صغيرة، "الباذنجان والبندورة والخيار والكوسا" وغيرها. 

ويواجه الأهالي، صعوبة تتمثل بتأمين المياه، لسقاية تلك المزروعات، حيث يقنون مياه الشرب، التي يشترونها بـ2000 ليرة للصهريج الواحد. 

وأيضاً، لزراعة الخضراوات بالمنزل فوائد، حيث يقول خالد أحد السكان: "الخضراوات بالمنزل أوفر للمال ولا تحوي على الهرمونات، وعلى الرغم من كلفتها، إلا أنها تبقى أرخص من شرائها بالأسواق". 

لتعرفوا أكثر، استمعوا للتقرير كاملاً:


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق