كيف أثرت التغييرات في الأسرة الحاكمة السعودية على هيئة التنسيق المعارضة؟

منذر خدام
منذر خدام

سياسي | 29 أبريل 2015 | روزنة

قال عضو هيئة التنسيق الوطنية المعارضة منذر خدام في اتصالٍ هاتفي مع "روزنة" إن المملكة العربية السعودية أجّلت الدعوة المرسلة لهيئة التنسيق في إطار التحضيرات لمؤتمر جنيف، وذلك دون تحديد موعد الزيارة الجديد.

 

اقرأ أيضاً: هيئة التنسيق: لن نشارك في الحكومة إلا عبر إصلاح حقيقي


وربط خدام تأجيل الزيارة، بالتغييرات التي طالت الأسرة الحاكمة في السعودية، خاصة تلك التي طرأت على وزارة الخارجية، حيث تم تعيين السفير السعودي في أميركا عادل الجبير، وزيراً للخارجية خلفاً للأمير سعود الفيصل.

وأكد خدام على وجود "حركة دبلوماسية نشطة لإعادة إحياء مسار جنيف، وذلك بعد تزايد التخوف من انهيار الدولة السورية، والذي سينعكس على شكل فوضى في المنطقة".

يُشار إلى أنّ هيئة التنسيق؛ أعلنت في وقتٍ سابق أنّ الرياض تسعى لعقد اجتماعٍ قريب للمعارضة، يضمُّ ممثلين عن الائتلاف الوطني وهيئة التنسيق وأعضاء آخرين من المعارضة، لتشكيل وفد معارض استعداداً لمفاوضات مع النظام السوري في جنيف.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق