أطفال الغوطة يتعرفون على الفواكه بالرسم

أطفال الغوطة يتعرفون على الفواكه بالرسم
تحقيقات | 21 مارس 2015

"أطفالنا لا يعرفون شيئاً عن الحياة، حتى الفواكه باتوا يتعرفون عليها من خلال الرسم"، هكذا تصف صفية من سكان الغوطة الشرقية المحاصرة حياة أولادها الذين "تربوا على أصوات الطائرات ولم يشاهدوا إلا البيوت المدمرة". 

ليس فقط الطعام هو الشيء الوحيد الذي لا يعرفه الأطفال، بحسب الناشط سفيان الشامي،  لأن " الجيل الجديد من أطفال الغوطة مغيب عن جميع وسائل المعيشة الرئيسية من الكهرباء والمياه والأشياء البسيطة". 

ويشير الشامي إلى أن الأسر في الغوطة باتت تعوض أبناءها عن نقص بعض المواد بأشياء أخرى متوفرة ورخيصة، إضافةً لرواية قصص مرتبطة بطعم الفاكهة والمأكولات وألوانها وأشكالها. 

ويتساءل الناشط: "لكن باقي الأشياء المفقودة مثل الكهرباء، كيف يمكن شرحها لهم، إنهم يعيشون حالياً في العصور الحجرية، وحتى أدنى من ذلك كونهم محرومين من أبسط شروط المعيشة". 

الأسطح تتحول إلى حقول 

لجأ أهالي الغوطة إلى تحويل أسطح المنازل والحدائق أمام البيوت، إلى حقول بسيطة، يزرعونها بخضروات عديدة، وفقاً للمتوافر من البذار، ليسقوها من الآبار التي حفروها لتأمين حاجاتهم. 

ويرجع الشامي اعتماد الأهالي على هذه الطريقة، إلى غلاء أسعار الخضراوات وندرتها في بعض الأوقات، حيث وصل سعر كيلو "السلق" إلى 300، بينما زراعتها يدوياً وفي حديقة المنزل لا تكلف العائلة أكثر من 100 ليرة.

ويقول الشامي إن أراضي الغوطة الشرقية من أغنى المناطق التي كانت تزرع بالخضار والفواكه في سوريا، لكن قصف النظام المتواصل لها وهجرة المزارعين، جعل المحاصيل تنخفض إلى حدودها الدنيا.

ولفت إلى أن الفواكه التي لا تزال تزرع في بعض الأراضي ومنها المشمش، تم الاستفادة منها بتحويلها إلى غذاء ومونة للشتاء، حيث يقوم الأهالي بتجفيفه وتحويله إلى مربى أو قمر الدين. 

السكر بأربعة آلاف ليرة!

 يعمل غالبية سكان الغوطة باليومية، ومتوسط دخل العائلة يصل إلى 15 ألف ليرة في الشهر، وهو مبلغ قليل جداً بالنظر إلى أسعار المواد الغذائية إلى تضاعفت أسعارها لأكثر من عشرة مرات، حسبما يؤكد الناشط الشامي، مشيراً إلى أن  أسعار المواد تختلف  بين يوم وآخر حسب توافرها. 

ويصل سعر كيلو الطحين إلى 1000 ليرة سورية وكيلو السكر بـ4 آلاف ليرة، الرز 2000 ليرة، وربطة الخبز 450 ليرة، أما الفواكه فهي نادرة، وإن وجدت تباع بالقطعة فمثلاً سعر الموزة إن وجدت 500 ليرة، والبرتقال الكيلو يصل إلى 650 ليرة، إضافةً إلى أن هناك مواد غذائية غير موجودة على الإطلاق.

 

 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق