شرطة مدنية.. للمعارضة السورية

شرطة مدنية.. للمعارضة السورية
تحقيقات | 09 مايو 2014

يرى الملازم أول جمعه حاج خلف "رئيس مخفر تادف" بريف حلب الشرقي، أن الهدف الأول من تشكيل مخافر الشرطة هو إحلال الأمن وحماية المدنيين، وأكد أن عدداً من شباب قرية تادف تطوعوا للعمل مع المخفر، وأن العديد من المواطنين بدؤوا ببناء الثقة مع العناصر. وأصبحوا يترددون إلى المخفر لتقديم شكاويهم ، في وقت انتشرت فيه ثقافة السلاح والفوضى بين الناس. مرّ على تشكيل مؤسسة الشرطة المدنية التابعة للمعارضة السورية، ما يقارب العام ونصف العام، ويعمل أكثر من خمسين مخفراً "للشرطة الثورية"، في حلب وريفها، ويعمل في السلك ما يقارب ال100 ضابط شرطة، و1000 عنصر جميعهم من المنشقين عن شرطة النظام السوري.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق