سعداء رغم الحرب!

سعداء رغم الحرب!
تحقيقات | 05 فبراير 2014

تقول هبة في لقاءها مع راديو روزنة أن المناطق الخارجة عن سيطرة النظام تعاني من نقص بالماء والكهرباء والخدمات، والحياة غير مستقرة إلى حد بعيد، فالقذائف تتساقط باستمرار والاشتبكات لا تنقطع، ولكن "هبة" تجد أن قربها من حبيبها سينسيها "كل تلك الصعاب" وتعتقد بأن قربهمنا من بعض سيخفف عنهما مشقة الحياة. تزوجت "هبة" من خطيبها بعد وصولها بأربعة أيام، ورزقت بطفل، أخبرتنا أنها أنجبته في أحد المشافي الميدانية حيث توافرت فيه كامل مستلزمات الولادة، ودون دفع تكاليف تذكر. تعبر "هبة" عن سعادتها بالحياة الجديدة رغم عشقها الكبير لعملها، قائلة أنها " تأقلمت مع أغلب المشكلات ولكن القصف بقي المنغص الوحيد لحياتها".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق