مهندسون يستعدون لإعادة اعمار حلب

مهندسون يستعدون  لإعادة  اعمار  حلب
تحقيقات | 05 أكتوبر 2013

المهندس "محمد البشر" عضو المكتب التنفيذي لتجمع المهندسين الأحرار ورئيس مكتب التجمع في الريفين الشرقي والجنوبي لحلب،  يقول: "نشأ التجمع في مدينة حلب على يد بعض المهندسين الثوار الذين تعرضوا للقهر والاضهاد من قبل النظام، وكانت النواة المشكلة للتجمع مؤلفة من بعض المهندسين، ثم امتد هذا التجمع ليشمل بقية مناطق الريف الحلبي".
 ويؤكد أن التجمع هو ذراع للثورة السورية من الناحية الهندسية، حيث يقوم بتقديم الخدمات لجميع القوى الثورية على الأرض بغض النظر عن مرجعيتها السياسية، كما عمل التجمع على توثيق جميع الأضرار في المباني، والكهرباء والاتصالات والخدمات الأخرى، مشيرا إلى  أن التجمع الآن  في مرحلة تسليم الملفات للجهات الراغبة بالعمل.
ويتحدث المهندس "رضوان" عن العقبات والعوائق التي تعترض عمل التجمع، كصعوبة العمل في مناطق الاشتباكات،  إضافة إلى ضعف الإمكانيات المتاحة لأداء عملهم، وعدم وجود دعم مؤسساتي لعمل التجمع واقتصاره على دعم المتبرعين الفردي، ما يهدد بانقطاع العمل في أي لحظة.. وتأتي أخيرا الحيرة في وضع أولويات الإعمار مابين مؤسسات الدولة وبنيتها التحتية ومنازل المدنيين.

ويذكر أن محافظة إدلب شهدت تشكيل تجمع مشابه، ولكنه ضم عدد من المقاوليين تحت اسم "تجمع المقاولين الأحرار"  لإعادة إعمار البنى التحتية في المحافظة.
 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق