رداً على اعتقال لاعبين.. احتجاز "رئيس فرع المرور" في السويداء

مدينة السويداء - من الإنترنت
مدينة السويداء - من الإنترنت

اجتماعي | 16 مايو 2023 | نور الدين الإسماعيل

احتجزت فصائل محلية في السويداء رئيس فرع المرور بالمحافظة العميد جمال السعيد، للضغط على النظام السوري لإطلاق سراح 4 لاعبين من نادي " عمال السويداء"، والذين اعتقلتهم الأجهزة الأمنية في دمشق، قبل أيام.


وقال صحافي من شبكة "الراصد" لـ"روزنة" إن عدداً من الفصائل المحلية بالتعاون مع مجموعات أهلية اعترضت طريق السعيد، في الساعة 8،30 صباحاً، واحتجزته، احتجاجاً على اعتقال اللاعبين.

اقرأ أيضاً: قبل لعب مباراتهم.. دمشق: اعتقال 4 لاعبين من نادي عمال السويداء



وأشار الصحافي إلى أن الفصائل أغلقت، أمس الأول، الطرقات في المدينة وهددت بالتصعيد، في حال لم تطلق قوات الأمن التابعة للنظام سراح اللاعبين الأربعة، إلا أنهم لم يلقوا تجاوباً، "ما اضطرهم لاحتجاز العميد".

وأكد أن احتجاجات شهدتها المدينة عقب اعتقال اللاعبين، حيث تجمع عدد من الأهالي بمؤازرة بعض الفصائل المحلية تحت جسر شهبا، وقطعوا أوتستراد دمشق – السويداء، وانسحابهم بعد الحصول على وعود بإيجاد حل لقضية اللاعبين المعتقلين.

وأوضح أن الاحتجاجات تجددت بعد أن تبين لهم أن تلك الوعود غير جدية، مع استمرار اعتقال اللاعبين، وعدم إطلاق سراحهم.

واعتقلت قوات الأمن السياسي، يوم الخميس الماضي، 4 لاعبين لكرة قدم الصالات من نادي "عمال السويداء"، بعد مداهمة مقر إقامتهم بالعاصمة دمشق، ذلك قبل مباراة لهم في تجمع الصالات المؤهل للدرجة الأولى (الممتازة)، بتهمة تخلّفهم عن أداء الخدمة العسكرية الإلزامية.

عملية الاعتقال دفعت لاعبي "عمال السويداء" للاحتجاج قبل بدء مباراتهم ضد نادي "الجولان"، عبر رفع قمصان اللاعبين المعتقلين، وسط فشل كل المحاولات لوجهاء ومسؤولين رياضيين، للإفراج عنهم.

وتعبيراً عن الاحتجاج، انسحب النادي من مباراته أمام نادي تشرين، يوم السبت، حيث اعتبر خاسراً وشطبت نتائجه.

 

وأكدت شبكة "السويداء 24" لـ"روزنة" صحة خبر الاعتقال، مشيرة أن الفصائل "مقربة من اللاعبين المعتقلين".

وتكررت حوادث الاحتجاز لمسؤولين في السويداء مقابل مطالب للضغط على النظام وإطلاق سراح معتقلين.


استمرار عمليات الاعتقال


ووثق "المرصد السوري لحقوق الإنسان" منذ بداية العام الجاري وحتى مطلع شهر أيار الحالي، 989 حالة اعتقال على يد أجهزة النظام الأمنية بينهم طفل و6 سيدات.

وذكر المرصد أن أسباب الاعتقال كانت مختلفة، أهمها "التخلف عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية" و"التواصل مع جهات خارجية" و"جرائم إلكترونية".

قد يهمّك: رياضيون سوريون خارج البلاد هرباً من الخدمة العسكرية



وكان لمحافظة حلب النصيب الأكبر من الاعتقالات، حيث ضمت القائمة التي وثقها المرصد 502 معتقلاً من حلب، بينما جاءت محافظة ريف دمشق في المرتبة الثانية بـ 91 معتقلاً بينهم 4 سيدات، و 59 معتقلاً في دير الزور، بينهم سيدة.

وأفاد المرصد باعتقال 300 شخص من السوريين المرحلين "بشكل تعسفي" من لبنان، على يد قوات الأمن التابعة للنظام السوري.

وبيّن أن 13 معتقلاً قضوا تحت التعذيب داخل معتقلات النظام خلال 4 أشهر. لتبلغ إحصائية القتلى في معتقلات النظام بسبب التعذيب 49410 شخصاً، بينهم 349 طفلاً دون سن الثامنة عشرة، و67 سيدة.

يذكر أن المرصد السوري أحصى اعتقال 969854 شخصاً بالاسم، بينهم 155002 سيدة، على يد النظام، منذ بداية الثورة السورية في آذار 2011، "وعلى مدار السنين تم قتل الآلاف منهم والإفراج عن عدد كبير أيضاً، بينما لايزال نحو 140 ألفاً قيد الاعتقال والاختفاء يواجهون مصيراً مجهولاً بينهم 29344 مواطنة".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق